البشمركة: ضعف الجيش العراقي يؤخر استعادة الموصل
آخر تحديث: 2016/3/29 الساعة 09:03 (مكة المكرمة) الموافق 1437/6/21 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2016/3/29 الساعة 09:03 (مكة المكرمة) الموافق 1437/6/21 هـ

البشمركة: ضعف الجيش العراقي يؤخر استعادة الموصل

توقع قائد قوات البشمركة الكردية في غرب نينوى علي المزوري تأجيل عملية استعادة السيطرة على الموصل عقب ما اعتبره أداءً هزيلا للجيش العراقي في مخمور جنوب شرق المدينة.

وقال إن "مدينتَي القيارة في الشرق وتلعفر في الغرب هما مفتاح دخول الموصل لكن لا وجود للجيش العراقي غرب دجلة، وأداؤه الهزيل في جنوب مخمور يجعلنا لا نتوقع منه الكثير".

وأضاف "نتوقع أن عملية استعادة الموصل سيتم تأجيلها (لأن) اللاعب الأساسي وهو الجيش العراقي غير مستعد".

من جهتها قالت وحدات حماية سنجار التي سيطرت على مسافة أخرى من الطريق الدولي 47 المحاذي للحدود العراقية السورية، إنها تحضر للسيطرة على مزيد من قرى جنوب سنجار التي لا يزال تنظيم الدولة الإسلامية يحكم سيطرته عليها.

واعتبر قائد وحدات حماية سنجار مزلوم سنجاري عملية السيطرة على الطريق الدولي 47 أمرا إستراتيجيا.

وقال "ضيقنا على تنظيم الدولة فرصة تواصله مع مناطق نفوذه على الجانب السوري وقربتنا (العملية) من منطقة البعج، مما يسمح بالسيطرة على مزيد من القرى وصولا إلى تلعفر"، مشيرا إلى أن هذه العملية تمت بالتنسيق مع الجيش العراقي وبعلم ودعم بغداد.

وذكرت مصادر بالجيش أمس أن القوات العراقية حققت -مدعومة بغارات جوية من التحالف الدولي وقوات البشمركة - تقدمًا باتجاه الغرب واستعادت السيطرة على عدة قرى، في حين ذكر مسؤولون عراقيون أن استعادة الموصل ستكون خلال العام الجاري.

وأعلن الجيش العراقي قبل أيام إطلاق ما سماه عملية الفتح لتحرير نينوى من تنظيم الدولة بمشاركة قوات من الحشد العشائري وطائرات التحالف الدولي وقوات البشمركة.

المصدر : الجزيرة

التعليقات