قال مراسل الجزيرة إن الداعية السعودي الشيخ عائض القرني أصيب مع عدد من مرافقيه في إطلاق نار بعد إلقاء محاضرة في مدينة زمبوانغا بجنوب الفلبين.

ونشر حساب الشيخ القرني على تويتر قبل ساعتين مشاهد من محاضرة له ألقاها اليوم في المدينة.

وقال الشيخ سلمان العودة في تدوينة على موقع تويتر إن "الشيخ الصديق عائض القرني بخير"، وكتب صديق الشيخ القرني عبد الله محمد المقحم على الموقع نفسه أن الشيخ "أصيب بطلق ناري وهو الآن يعالج في المستشفى".

وذكرت بعض التدوينات القصيرة في تويتر أن الوضع الأمني في مدينة زامبوانغا خطير بفعل وجود اشتباكات بين الجيش الفلبيني ومسلحين، وقد سجلت في المدينة العديد من حالات الخطف.

المصدر : مواقع التواصل الإجتماعي,الجزيرة