الحوثيون يقصفون تعز والتحالف يغير على إب
آخر تحديث: 2015/9/20 الساعة 17:43 (مكة المكرمة) الموافق 1436/12/7 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2015/9/20 الساعة 17:43 (مكة المكرمة) الموافق 1436/12/7 هـ

الحوثيون يقصفون تعز والتحالف يغير على إب

سقط عدد من القتلى في قصف شنته مليشيات الحوثي على جبل طبر بتعز, بينما أغار طيران التحالف العربي على بلدة القاعدة في إب، مما أدى إلى سقوط قتلى وجرحى في صفوف الحوثيين.

وقال مراسل الجزيرة حمدي البكاري إن تسعة مدنيين -بينهم نساء وأطفال- قتلوا وجرح 25 آخرون في قصف مدفعي شنه الحوثيون على مناطق في جبل طبر بمدينة تعز.

وأضاف أن الحوثيين والقوات الموالية للرئيس المخلوع علي عبد الله صالح حاولوا اقتحام المنطقة الشمالية والمنطقة الغربية لمدينة تعز، لكن عناصر المقاومة تصدت لهم، مما أدى إلى سقوط عدد كبير من القتلى والجرحى في صفوف الجانبين.

وأشار إلى أن طيران التحالف أغار -من جانبه- على عدة مناطق في محافظة تعز، واستهدفت الغارات مواقع وتحصينات للحوثيين والقوات الموالية للرئيس المخلوع.

وأضاف أن المدينة باتت تعيش حالة إنسانية صعبة للغاية بسبب القصف المتواصل من الحوثيين والقوات الموالية لصالح من جهة، وقوات التحالف من جهة أخرى.

وقتل خمسة وأصيب أكثر من عشرة من مسلحي مليشيات جماعة الحوثي وقوات الرئيس المخلوع علي عبد الله صالح في اشتباكات دارت السبت مع المقاومة الشعبية اليمنية في مدينة تعز.

وفي مدينة الحزم بمحافظة الجوف، قال مصدر محلي إن مليشيا الحوثي وأنصار صالح نهبوا عشرات المنازل والمتاجر في المدينة.

غارات على إب
من جهة أخرى، قتل 11 شخصا وأصيب خمسون آخرون بجروح في قصف جوي نفذه طيران التحالف على مبنى إدارة الأمن في مدينة القاعدة بمحافظة إب (وسط اليمن)، حسب مصادر طبية.

وبحسب شهود عيان، شن طيران التحالف غارة أولى على مبنى إدارة الأمن دون أن تتسبب في أضرار كبيرة، وقام المسؤولون عن السجن الموجود بإدارة الأمن بإخلاء سبيل ثلاثمئة سجين عقب الغارة. وبعد دقائق، شن الطيران غارة ثانية أسفرت عن تدمير المبنى بشكل كامل وسقوط عدد من القتلى والجرحى.

يذكر أن طائرات التحالف شنت في اليومين الماضيين غارات عنيفة على مواقع للحوثيين وقوات صالح بصنعاء, استهدفت معسكر الصباحة، ومبنى الإذاعة، وتلال النهدين، ومعسكر الصيانة، ومبنى وزارة الداخلية ومحيطه، ومبنى وزارة التجارة والصناعة، ومقر اللجنة الدائمة السابق لحزب الرئيس المخلوع في الحصبة.

المصدر : الجزيرة + وكالات

التعليقات