قتل ستة بينهم امرأة لدى إطلاق الأمن المصري الرصاص على مظاهرات رافضة للانقلاب خرجت بعد صلاة عيد الفطر بمحافظة الجيزة، وقد منع الأمن إقامة صلاة العيد في عدة مناطق.

وقد خرجت مظاهرات رافضة للانقلاب بعدة مناطق في الجيزة (غرب القاهرة) ندد المشاركون فيها بـ"حكم العسكر" وممارسات وزارة الداخلية بحق المدنيين.

وأكد المتظاهرون تمسكهم بعودة الشرعية ممثلة بالرئيس المعزول محمد مرسي.

وأفادت وكالة الأناضول أن مناطق الهرم وناهيا والعمرانية جنوبي الجيزة، شهدت مسيرات عقب صلاة العيد، واجهتها قوات الأمن بالرصاص الحي والخرطوش -وفقا لشهود عيان- وانتهت بسقوط قتلى وجرحى.

وفي الإسكندرية (شمالي مصر) استخدمت قوات الأمن قنابل الغاز المدمع والخرطوش لمنع إقامة صلاة العيد وفض مسيرات لرافضي الانقلاب العسكري بمناطق الهانوفيل والرمل والمراغي.

كما حاول الأمن منع الصلاة في العديد من المناطق الأخرى عبر حرق أجهزة الصوت المستخدمة في الصلاة.

المصدر : وكالة الأناضول,الجزيرة