أعلن التلفزيون السوري في خبر عاجل اليوم الثلاثاء أن إشارة البث للقناة الفضائية الرسمية تتعرض للتشويش، مشيرا إلى أن القناة تعرضت سابقا لتشويش "متعمد" من قبل ما أسماه بالدول المتآمرة على البلاد.

وكان إرسال التلفزيون السوري متقطعا اليوم الثلاثاء عندما كان يبث على تردده المعتاد، وذلك قبل تحويل بثه إلى تردد قناة "سورية دراما".

وأكد مدير الهندسة في الهيئة العامة للإذاعة والتلفزيون السوري بشار سبسوب أن تقطّع بث قناة الفضائية السورية يعود لتعرض باقتها على نايل سات للتشويش، مبينا أنه يجري التواصل مع الشركة المالكة للقمر الاصطناعي لحل هذه المشكلة.

وذكر الموقع أن باقة الفضائية السورية تعرضت مرارا للتشويش "المتعمد"، معتبرا أن ذلك يأتي في إطار "المخطط الذي تنفذه الدول المتآمرة على سوريا بهدف حجب صوت الحقيقة ومنعه من الوصول إلى الملايين حول العالم".

المصدر : الجزيرة,رويترز