قالت مصادر للجزيرة إن 16 من أفراد الشرطة الاتحادية قتلوا، وجرح 11 في تفجير عربتين عسكريتين يقودهما انتحاريان من تنظيم الدولة الإسلامية استهدفا مقرا أمنيا قرب البوابة الجنوبية للمصفاة فيما يواصل التنظيم إحكام سيطرته على معظم مساحة المصفاة.

وأضافت المصادر من داخل مصفاة بيجي أن تنظيم الدولة فرض سيطرته على معظم مساحة المصفاة -التي تبعد نحو 280 كلم شمال العاصمة بغداد- وأن القوة المحاصرة في المصفاة وجهت نداء استغاثة للحكومة لمحاولة فك الحصار عنها.

ويحاصر تنظيم الدولة نحو مائتين من عناصر الجيش والشرطة الاتحادية وقوات التدخل السريع (سوات) عند البوابة الجنوبية للمصفاة، وهي المنطقة الوحيدة التي لا تزال تحت سيطرة قوات الأمن العراقية.

وكانت مصادر أمنية عراقية قد قالت إن الجيش العراقي اشتبك مع مسلحي تنظيم الدولة الإسلامية في مصفاة بيجي -التي تبلغ مساحتها 22 كلم مربع- في محاولة لفك الحصار المفروض على نحو مائتي جندي داخلها.

وأوضحت المصادر الأمنية ومصادر أخرى من داخل المصفاة للجزيرة أن قوة من العمليات الخاصة مدعومة بعناصر من الشرطة الاتحادية تحاول تأمين الطريق الرابط بين المصفاة ومنطقتي السكك والبوجراد.

video

تقدم للتنظيم
وقالت إن هذه القوات "نفذت عملية قتالية في منطقة تل البوجراد بهدف تأمين الطريق المؤدي إلى المصفاة" في محاولة لفك الحصار عن الجنود.

ووفقا لمصدر عسكري عراقي فإن تنظيم الدولة بات يسيطر على 90% من مساحة المصفاة ومخازن النفط والبنزين وخزانات الغاز ومعمل الدهون ومصفى صلاح الدين1 ومنشآت أخرى داخل المصفاة، بينما تقتصر سيطرة قوة حماية المصفاة على مركز السيطرة ومصفى صلاح الدين2 فقط.

ومع تقدمهم في عمق المصفاة يقوم عناصر التنظيم بإحراق خزانات النفط وبعض المرافق والمصانع داخلها وذلك من أجل تأمين الحماية من قصف الطيران نتيجة الدخان الناتج عن احتراق النفط الذي يحجب رؤية الطيارين.

من جهة أخرى قال مراسل الجزيرة في أربيل أحمد الزاويتي إن اجتماعا عقد أمس الخميس في أربيل لما يعرف بغرفة عمليات نينوى، وشارك فيه وزيرا الداخلية والدفاع العراقيان، ووزير الداخلية بحكومة إقليم كردستان ووزير البشمركة، بالإضافة إلى مشاركة أميركية.

وأضاف أن الهدف من الاجتماع قد يكون استعجال اتخاذ بعض الخطوات ضمن المعركة المرتقبة لاستعادة الموصل من تنظيم الدولة، مشيرا إلى أن ذلك قد يخفف الضغط على القوات العراقية في جبهات أخرى في الأنبار وبيجي وتكريت.

المصدر : وكالة الأناضول,الجزيرة