قال وزير الخارجية العماني يوسف بن علوي إن بلاده مستعدة للوساطة بين السعودية وإيران بخصوص الملف السوري في حال طلب الطرفان ذلك.

وأكد بن علوي في مؤتمر صحفي مشترك مع وزير الخارجية الألماني فرانك فالتر شتاينماير في برلين أن وجود علاقات مستقرة بين الرياض وطهران أمر مهم للغاية بالنسبة لبلاده.

وأشار إلى أن ذلك سيساهم في وضع أسس لتفاهمات بخصوص ملفات عديدة في المنطقة، مثل سوريا واليمن.

وقال الوزير العماني إن "الأشقاء في المملكة العربية السعودية وكذلك الأصدقاء في جمهورية إيران الإسلامية يدركون تماما أهمية العلاقات المستقرة بينهما، وأعتقد أن هذا النهج الذي يتم على هذا المستوى وبين وزيري الخارجية كلما سنحت الفرصة سوف يؤدي مع الوقت إلى تفاهم على بعض القضايا".

وتأتي هذه التصريحات قبيل المحادثات التي ستعقد في فيينا السبت بين عدد من القوى العالمية بشأن الأزمة السورية، والتي تشارك فيها السعودية وإيران.

المصدر : الجزيرة