أصدرت وزارة الداخلية البحرينية السبت مرسوما يقضي بإسقاط الجنسية عن 72 شخصا "بسبب ضلوعهم بأعمال إرهابية والإضرار بمصالح البلاد"، بحسب ما أفادت وكالة الأنباء البحرينية الرسمية.

وأوردت وكالة الأنباء الرسمية المرسوم الذي تضمن أسماء 72 شخصا تم تجريدهم من الجنسية البحرينية "في إطار الإجراءات التي تتخذها وزارة الداخلية للحفاظ على الأمن والاستقرار ومكافحة المخاطر والتهديدات الإرهابية"، بحسب نص المرسوم.

وأشار النص -الذي نشرته الوكالة- إلى أن الذين أسقطت الجنسية عنهم قاموا "بأفعال تسببت في الإضرار بمصالح المملكة والتصرف بما يناقض واجب الولاء لها".

من جهته، قال وزير شؤون الإعلام البحريني عيسى الحمادي لوكالة الصحافة الفرنسية إن المسقطة عنهم الجنسية "موجودون بغالبيتهم في الخارج، وهم ينتمون إلى عدة تيارات إرهابية" بحسب قوله.

وقال الوزير الحمادي "كان للبحرين سلسلة من الإجراءات للتصدي للإرهاب لا سيما المشاركة في التحالف ضد الإرهاب".

وأضاف أن المسقطة جنسيتهم "لا يمثلون توجها إرهابيا واحدا، وغالبيتهم موجودون في الخارج وبإمكانهم التقدم بتظلم أمام القضاء بموجب القانون".

وأوضح الوزير البحريني أن "من بين الأسباب الواضحة التي اتخذت السلطات قرارها على أساسها، الانضمام إلى خلايا وتنظيمات إرهابية، وتمويل عناصر لارتكاب عمليات إرهابية وتفجيرات إرهابية، والسعي إلى تشكيل مجموعة إرهابية وتدريبها على السلاح".

إلا أنه أشار أيضا إلى أسباب أخرى مثل "التحريض والترويج لتغيير النظام بالقوة، ونشر الفكر التكفيري والأفكار الضالة" بحسب تعبيره.

وتشهد مملكة البحرين منذ فبراير/شباط 2011 حركة احتجاجات ضد الحكومة.

المصدر : الجزيرة + وكالات