قال مراسل الجزيرة إن أكثر من ستين قتيلا سقطوا جراء قصف بالبراميل المتفجرة على سوق للأغنام في ريف الحسكة شمال شرق سوريا، في حين سقط عدد من القتلى والجرحى جراء إلقاء الطيران الحربي براميل متفجرة على عدد من المناطق في أنحاء البلاد.

من جهته، قال مراسل الجزيرة نت إن عشرات القتلى والجرحى سقطوا جراء إلقاء مروحيات النظام براميل متفجرة على سوق للأغنام في قرية الخنساء جنوب بلدة تل حميس بريف الحسكة. كما تحدثت سوريا مباشر عن مقتل 75 وسقوط مائة جريح.

يذكر أنه بعد اشتباكات دارت على مدار يومي السبت والأحد في أحياء بمدينة الحسكة، أعلن جيش النظام ووحدات حماية الشعب الكردية التوصل إلى اتفاق لوقف إطلاق النار.

وفي ريف إدلب، قال ناشطون إن عددا من القتلى والجرحى سقطوا جراء شنّ طيران النظام الحربي ثلاث غارات على مدينة سراقب.

وفي ريف حلب، ذكرت سوريا مباشر أن طيران النظام المروحي ألقى برميلين متفجرين على منطقة المناشر في البريج. في حين أفادت لجان التنسيق بأن مروحيات النظام ألقت ثلاثة براميل متفجرة على حي الهلك.

وفي ريف حمص، تحدثت لجان التنسيق عن استهداف قوات النظام بالرشاشات الثقيلة مدينة الحولة، كما وثقت مسار برس سقوط عدد من الجرحى جراء قصف قوات النظام بالمدفعية مدينة تلبيسة.

وفي ريف دير الزور، قالت مسار برس إن طيران التحالف الدولي شن أربع غارات على محيط جسر بلدة السويعية بمدينة البوكمال. كما ألقت مروحيات النظام براميل متفجرة على مدينة كفرزيتا بريف حماة.

المصدر : الجزيرة