دعا رئيس تونس المنتهية فترته والمرشح المستقل لجولة الإعاة بالانتخابات الرئاسية محمد المنصف المرزوقي الجمعة إلى تشكيل حكومة وحدة وطنية، في حين أكد حزب حركة نداء تونس أنه لا تحالف مع حركة النهضة في الحكومة المقبلة.

وفي إطار حملته الانتخابية بمحافظة جندوبة في شمال غربي البلاد، دعا المرزوقي (69 عاما) مختلف الأطراف السياسية إلى تحقيق الاستقرار السياسي وتشكيل حكومة وحدة وطنية.

في المقابل كان لأمين عام نداء تونس الطيب البكوش رأي مخالف، إذ أكد أن حزبه لن يشرك حركة النهضة (69 مقعدا) في الحكومة القادمة التي منحها دستور تونس الجديد صلاحيات واسعة مقابل صلاحيات محدودة لرئيس الجمهورية.

واعتبر البكوش في تصريح الجمعة لإذاعة محلية خاصة أن حركة النهضة "اختارت أن تكون في المعارضة لأنها اختارت رئاسة لجنة المالية" في البرلمان المنبثق عن الانتخابات التشريعية التي أجريت يوم 26 أكتوبر/تشرين الأول الماضي.

وقال البكوش إن حزبه أصبح يحظى بأغلبية "تتراوح بين 115 و120" من إجمالي مقاعد البرلمان الـ217، أي أكثر من الأغلبية اللازمة قانونا لتشكيل الحكومة، وهي 109 مقاعد.

وأفاد بأن نداء تونس (86 مقعدا) تمكن من بلوغ هذه الأغلبية بفضل مساندة أحزاب الاتحاد الوطني الحر (16 مقعدا) وآفاق تونس (8 مقاعد) والمبادرة (3 مقاعد) وأيضا مستقلين ممثلين في البرلمان.

ومن المفترض أن يعلن نداء تونس عن تشكيلة الحكومة بعد نتائج الدورة الثانية للانتخابات الرئاسية المقررة يوم 21 ديسمبر/كانون الأول الحالي.

السبسي (يمين) في جولة بتونس العاصمة قبل يومين أثناء حملته الانتخابية (رويترز)

حملة انتخابية
وفي هذا الخصوص، أعلن 12 حزبا تونسيا الجمعة دعمهم لمرشح نداء تونس الباجي قائد السبسي (88 عاما). وأعلن ممثلون عن هذه الأحزاب تشكيل لجنة وطنية لمساندة حملته الانتخابية تضم عددا من الشخصيات العامة.

وأكد قائد السبسي أنه سيسعى لإيجاد قواسم مشتركة بين برامج الأحزاب بحيث تضم الحكومة المقبلة أكثر من حزب، لكنه أشار إلى أن الأحزاب لن تكون جميعها ممثلة في هذه الحكومة.

ومن أبرز الأحزاب التي أعلنت دعمها لقائد السبسي أحزاب الاتحاد الوطني الحر وآفاق تونس والمبادرة والعمل الديمقراطي وجبهة المسار الديمقراطي الاجتماعي والحركة الدستورية وحركة الديمقراطيين الاجتماعيين.

من جانبه، جدد المرزوقي الدعوة لمنافسه قائد السبسي لإقامة مناظرة تلفزيونية مباشرة كان السبسي قد رفض إجراءها سابقا.

تشويه ممنهج
وعن الأجواء العامة التي تدور فيها الحملة الانتخابية، قال عدنان منصر مدير حملة المرزوقي إن المرزوقي يتعرض لما وصفها بحملة تشويه ممنهجة من قبل بعض وسائل الإعلام.

منصر: المرزوقي يتعرض لحملة تشويه ممنهجة من قبل بعض وسائل الإعلام (غيتي)

وأضاف في مؤتمر صحفي "في معظم الحالات عندما يقع الحديث عن المرزوقي، يقعُ الحديث عنه في غيابه أو غياب من يمثله. في حين يحتكر منافسنا بعض الفضاءات الإعلامية".

كما دعا منصر هيئات الرقابة ودائرة المحاسبات للتدقيق والتأكد من المصاريف الرئاسية في عهد المرزوقي الذي تعهد بالاستقالة إذا ما ثبت أي خرق للقانون.

وكان منصر يرد بذلك على وثائق سربتها مجموعة تدعى "أنونيموس" اتهمته بهدر المال العام. في المقابل قال منصر إن المرزوقي صرح علنا بأملاكه وتحدى منافسه قائد السبسي أن يفعل ذلك أيضا.

ويعتبر المرزوقي أن منافسه يمثل امتدادا لمنظومة الحكم "الاستبدادية" للرئيس المخلوع زين العابدين بن علي، لأن نداء تونس الذي أسسه قائد السبسي في 2012 يضم منتمين سابقين لحزب "التجمع" الحاكم في عهد بن علي (1987-2011).

المصدر : وكالات