بلغة اعتذارية لجمهورها العريض من القراء والمشاهدين، عبّرت الصحف ومحطات التلفزة الأميركية الكبرى عن صدمتها لفوز الملياردير دونالد ترامب بالرئاسة، وبفرصة حكم أكبر دولة في العالم أربعة أعوام.

وتزامنت هذه السابقة مع شعور ملموس بالصدمة داخل أميركا وخارجها؛ ظهر ذلك في غضب الشارع في سبعة مدن أميركية، وفي التصريحات المتحفظة للمسؤولين الغربيين من حلفاء واشنطن.

وبينما كان العالم يحاول استجلاء خبايا الناخب الأميركي الذي أعطى صوته لرجل أعمال يجاهر بعنصريته وعدائه للأقليات؛ قدمت الإيكونومست البريطانية بعد التوضيحات في هذا الصدد، فقالت "إن خسارة الجمهوريين في انتخابات الرئاسة عام 2012 جعلت ترامب يراهن بكل شيء على إستراتيجية القومية والحنين للوطن، التي لخصها في شعار "نجعل أميركا عظيمة مرة أخرى".

كما أشارت المجلة إلى وضوح ترامب في خططه عندما خطط لمغازلة "الأغلبية الصامتة" من الناس المجدين في عملهم ومهضومي الحقوق، وركز على المناطق التي يمكن أن يهزم فيها السيدة كلينتون مثل أمن الحدود ومخاوف الجرائم التي يسببها المهاجرون والتجارة الخارجية والوظائف و"الإرهاب الإسلامي".

الجزيرة نت تواكب الزلزال السياسي الأميركي بتغطية تتناول ملابسات انتخاب ترامب، والآفاق التي سيفتحها هذا الخيار الذي مضى فيه الناخب الأميركي.

السيرة والمواصفات

لم يسبق لترامب أن مارس عملا سياسيا مباشرا، لكنه -وفق بعض التقارير الأميركية- قدم خلال عقدين من الزمن تبرعات لحملات انتخابية رئاسية لمرشحين من الحزب الجمهوري والديمقراطي.وقد أصدر النواب الجمهوريون في ولاية نيويورك في أكتوبر/تشرين الأول 2013 مذكرة اقترحوا فيها مشاركة ترامب في سباق المنافسة على منصب حاكم الولاية مع أندري كومو، وهو ما رفضه ترامب.للمتابعة اضغط على الصورة.

إيكونومست: تعلم من انتخابات 2012

علق مقال للإيكونومست على انتخابات الرئاسة الأميركية هذا العام بأنها اختلفت عن سابقاتها كثيرا، فبدلا من أن يشعر الناس في يوم التصويت بالراحة عادة لقضاء ساعات في الحديث مع الناخبين الخارجين من مراكز الاقتراع، أصبح الأميركيون نكدي المزاج وحزينين ومتسرعين في نبذ الذين يختلفون معهم بأنهم غير منطقيين أو سفلة. للمتابعة اضغط على الصورة

مناهضو ترامب يواصلون احتجاجاتهم

سحر البيت الأبيض

تساءلت صحيفة واشنطن بوست عن الفرق بين شخصيتي المرشح الرئاسي دونالد ترامب والرئيس المنتخب دونالد ترامب، وقالت إن الولايات المتحدة شهدت ترامبيْن مختلفيْن في غضون يومين. كما تساءلت: هل فرض البيت الأبيض سحره فجأة على ترامب فغيّر شخصيته؟ للمتابعة اضغط على الصورة

وزراء دفاع أوروبا يتحركون تحسبا

يرى الخبير في الشؤون الدفاعية نيكولا غرو فيرهايد أن انتخاب ترامب سيجبر الأوروبيين على إعادة النظر في سياستهم الخارجية وخاصة الدفاعية. فرغم أن إعلان ترامب أن حلف شمال الأطلسي منظمة عفا عليها الزمن، قد تبدو تصريحات خاصة بالحملة الانتخابية، فإن على الدول الأوروبية اتخاذ رد فعل بسرعة كبيرة مع اتخاذ قرارات فعالة.للمتابعة إضغط على الصورة

ترويض ترامب

من المؤكد أن مزيج السياسات في ظل إدارة ترامب البرغماتية سيكون غير مترابط إيديولوجيا وضارا بالنمو بشكل معتدل. ولكنه سيكون مقبولا بشكل أكبر كثيرا بين المستثمرين ــ والعالَم ــ مقارنة بالأجندة المتطرفة التي وعد بها ناخبيه. للمتابعة اضغط على الصورة.

فوز ترامب وحسابات إيران

أكد  دونالد ترامب غير مرة أن الاتفاق النووي سيء جدا بل وزاد ذلك في إحدى خطبه الانتخابية، الموجهة للجنة الشؤون العامة الأميركية الإسرائيلية (أيباك)، أنه سيمزق الاتفاق باعتباره اتفاقا يضر بالمصالح الأميركية والإسرائيلية؛ ولكن هل على طهران الخشية من تمزيق ترامب للاتفاق؟ للمتابعة اضغط على الصورة

تطلعات تركية للعهد الجديد

يبدو رضى أنقرة بنتائج الانتخابات الأميركية رغبة في التغيير أكثر منه ثقة في ترامب على اعتبار أن العلاقات في عهد أوباما قد وصلت فعلا إلى أسوأ درجاتها. ويمكن القول إن التغير في العلاقات التركية الأميركية شبه أكيد في العهد الأميركي الجديد، لكن سياسات الرئيس الجديد هي ما سيحدد وجهة هذه العلاقات، نحو الدفء والتعاون أم القطيعة الكاملة ربما. للمتابعة اضغط على الصورة.

نظرة ترامب لقضايا الشرق الأوسط

في مقابلة أجرتها معه "الغارديان" البريطانية في وقت سابق من شهر أكتوبر/تشرين الأول 2016، قال ترامب "ما علينا التركيز عليه هو داعش، وليس سوريا"، مشيرا إلى أن التدخل الأميركي في الصراع السوري له عواقب وخيمة على الولايات المتحدة. للمتابعة اضغط على الصورة.

مغزى اجتماعي لفوز ترامب

 

بينما نظر القوميون البيض لترامب كبطل؛ رجّح كاتب أنه بالأحرى "أفيون الشعب". فهو الطريق السهل لهم للهروب من ألمهم الحقيقي.. ووصفه بأنه الهروين في عرق أميركا الجماعي. وزاد بأنه أفيون ثقافي يجعل بعضهم يشعر بشيء من التحسن غير أنه لن يشفي علل أميركا إن لم يزدها وخامة، وسيكتشف الأميركيون هذه الخدعة وشيكا. للمتابعة اضغط على الصورة

غموض وجبهات مفتوحة

 

سيبقى ترامب شخصية يصعب تقدير مسارها، أو تخمين المدى الذي يمكن أن يذهب إليه. ومن غير الواضح إن كان سينجح في إدارة دولة عظمى لها إستراتيجياتها المستقرة وأولوياتها وتقاليدها ومؤسساتها وتجاذباتها. لمتابعة القراءة اضغط على الصورة.

من الجزيرة

مقالات

لماذا أخطأت استطلاعات الرأي بانتخابات أميركا؟

دونالد ترمب وتحديات السياسة الخارجة

أميركا ترامب وسيناريوهات العلاقة مع إيران

ترامب.. معانيه الأميركية وتداعياته الشرق أوسطية

فوز ترامب لماذا وكيف؟

فوز ترامب .. تصدع قدرة المؤسسة

دلالات صعود اليمين الشعبوي في أميركا

العلاقات الروسية الأميركية بعد فوز ترامب

ماذا يعني فوز ترمب للنظام المصري ومعارضيه؟

ترمب "الشرق أوسطي"

أخبار

أميركيون يتظاهرون في شيكاغو وباريس ضد ترمب

آلاف الطلاب يتظاهرون ضد ترامب

كلينتون تتهم مدير "أف بي آي" بالتسبب بخسارتها

مسؤولون: ترامب سيبدأ تلقي المعلومات السرية قريبا

مظاهرات أميركية ضد "عنصرية" ترامب

روحاني: لا يمكن لترامب إلغاء الاتفاق النووي

كلينتون: نتيجة الانتخابات مؤلمة ومخيبة للآمال

نظام الأسد يتفاءل بفوز ترامب رغم غموض موقفه

"آل سيمبسون".. أميركا على طريق الجنون بقيادة ترامب

مظاهرات أميركية ضد "عنصرية" ترامب

تهاني زعماء العالم تتهاطل على ترامب

الصحف الأميركية "مصدومة" لفوز ترامب

مواقف ترامب من أهم الملفات الدولية

تقارير

ماذا يقول رجال الأعمال العرب عن ترامب؟

 السنوات الأربع المقبلة من رئاسة ترامب

 هل ينقسم اليهود بسبب ترامب؟

أسامة حمدان: أميركا ليست قدرا وترامب لن يؤثر علينا

سبعة دروس من فوز ترامب

صحف إسرائيل: فوز ترامب أبهج معسكر اليمين

إندبندنت: الشرق الأوسط سيقدم اختبارا مرعبا لترامب

رأي تلغراف في أجندة الرئيس ترامب
صحف ألمانية: أميركا انتخبت "عنصريا يزرع الكراهية"

انتخابات 2016 أبرزت حقائق بالمجتمع الأميركي كالكراهية


برامج

ما يجمع ويفرق ترامب والخليج وتركيا وإيران

بأي لغة سيتفاهم ترامب مع العالم العربي ؟

الثابت والمتغير في السياسة الأميركية


تقارير فيديو

تباين ردود فعل العرب الأميركيين والمسلمين إزاء فوز ترامب

فوز ترامب جاء عكس توقعات استطلاعات الرأي

المصدر : الجزيرة

شارك برأيك