بيتر غريستي أحد المراسلين البارزين في شبكة الجزيرة وفاز بعدة جوائز عالمية (الجزيرة)
اعتقلت قوات الأمن المصرية فريق قناة الجزيرة الإنجليزية في القاهرة. والمعتقلون هم المراسل بيتر غريستي مع المنتج محمد فهمي والمصور محمد فوزي.

وكان غريستي قد فاز بعدة جوائز على تغطيته الموسعة لأخبار القارة الأفريقية. ويعتبر المعتقلون الثلاثة صحفيين من ذوي الخبرة الواسعة، وقد عملوا في عدة مؤسسات إعلامية دولية خلال السنوات العشرين الماضية. وتطالب شبكة الجزيرة السلطات المصرية بالإفراج عنهم فورا.

ولا يزال مراسل قناة الجزيرة بالقاهرة عبد الله الشامي الموقوف منذ فض اعتصام رابعة العدوية يوم 14 من أغسطس/آب الماضي قابعا في السجن، إلى جانب مصور قناة "الجزيرة مباشر-مصر" محمد بدر الذي اعقل يوم 16 من يوليو/تموز الماضي. وقد أعلن الشامي قبل أيام دخوله في إضراب عن الطعام إلى جانب مئات المعتقلين المصريين.

وفي وقت سابق، تعهدت حوالي 180 منظمة صحفية وحقوقية وإنسانية بدعم شبكة الجزيرة في مجهوداتها القانونية للدفاع عن حقها تجاه ما تتعرض له من حملة تشنها سلطات الانقلاب العسكري في مصر، وذلك خلال ندوة نظمتها إدارة الحريات وحقوق الإنسان بالشبكة على هامش انعقاد الدورة الـ24 لمجلس حقوق الإنسان في جنيف.

يُذكر أن مكتب الجزيرة تعرض عقب الانقلاب العسكري في الثالث من يوليو/تموز الماضي للاقتحام من قبل قوات الأمن التي صادرت كل معدات البث فيه.

ودأبت السلطات المصرية ووسائل الإعلام المحلية المؤيدة للانقلاب على مهاجمة شبكة الجزيرة بحجة مخالفتها "القواعد المهنية".

المصدر : الجزيرة