السدحان.. عِشرة عمر مع "طاش ما طاش"   
الخميس 18/9/1437 هـ - الموافق 23/6/2016 م (آخر تحديث) الساعة 12:30 (مكة المكرمة)، 9:30 (غرينتش)

عبد الله السدحان منتج وممثل سعودي، دشن مساره الفني بقوة بداية ثمانينيات القرن الماضي، وشارك في مسرحيات ومسلسلات كثيرة، أبرزها "طاش ما طاش" الذي استمر لنحو 18 عاما قبل أن يفترق نجماه السدحان وناصر القصبي.

المولد والنشأة
تشير جل المصادر إلى أن عبد الله السدحان ولد في 13 مايو/أيار 1958 بمدينة شقراء في السعودية.

التجربة الفنية
دشن السدحان مساره الفني بداية سبعينيات القرن الماضي، إثر اكتشافه من المخرج سعد الفريح الذي قدم له دعوة للعمل في التلفزيون.

ويعتبر كثيرون أن البداية الحقيقية للفنان السدحان كانت عام 1981 عبر مسرح الجامعة مع الراحل بكر الشدي، ومع ناصر القصبي رفيق درب السدحان لاحقا لنحو 18 عاما مع مسلسل "طاش ما طاش" الشهير.

شارك السدحان في عدة مسلسلات منها "طالع نازل"، و"كلنا عيال قرية"، و"شوية ملح"، و"القصر"، كما قدم أيضا عدة أعمال مسرحية بينها "تحت الكراسي"، و"عودة حمود ومحيميد"، و"ولد الديرة"، و"للسعوديين فقط".

ويبقى "طاش ما طاش" السلسلة التي برزت فيها نجومية عبد الله السدحان ورفيق دربه ناصر القصبي، حيث استمرت 18 عاما، وصنعت البسمة على وجوه الملايين داخل المملكة العربية السعودية وخارجها.

فقد حظي المسلسل أيضا بمتابعة واسعة من طرف المشاهد العربي الذي استمتع بأسلوب معالجة العمل الكوميدي لقضايا اجتماعية بطريقة ساخرة فكاهية؛ واستمر ذلك نحو 18 عاما، قبل أن يقرر ناصر القصبي أن الوقت حان لوضع نهاية للمسلسل، والدخول في تجارب إبداعية جديدة، وهو ما أثار حفيظة رفيق دربه السدحان.

القصبي من جانبه قال إن العلاقة بينه وبين السدحان خلال الأجزاء الثلاثة الأخيرة من "طاش ما طاش" لم تكن في أحسن حالاتها، وأنه التقى بصديقه وأخبره بأن الوقت حان للانفصال ولو بالقانون لأجل الحفاظ على العلاقة.

بينما شدد السدحان على أن شركة "الهدف" التي يمتلكانها لا تزال مستمرة، معبرا عن رغبته في ملاقاة القصبي وجها لوجه لحسم الخلافات القائمة بينهما.

وقد وجه السدحان عدة انتقادات للأعمال التي برز فيها زميله القصبي بعد انفصالهما، ومن بينها "سِلْفي" الذي وصفه بأنه مجرد "فقاعة"، وأنه حقق الضرر "بسعودته لتنظيم داعش ومعالجته السيئة للموضوع".

بينما أكد القصبي في تصريحات صحفية أن مسؤولي إعلام في عدة دول عربية اتصلوا به يشيدون بـ"سِلْفي"، كما أن المسلسل في جزئيه الأول (2015) والثاني (2016) حقق نجاحا بارزا، وحظي بمشاهدة واسعة.

وبالنسبة للسدحان، فإنه ما فتئ يوضح أنه يفضل الابتعاد عن السياسة والدين في أعماله الكوميدية، واصفا من يتمسك بتلك المواضيع بـ"الغريق الذي يمسك بأي شيء كي يظهر على السطح".

وبعد توقف "طاش ما طاش"، قدم عبد الله السدحان أعمالا فنية تنوعت بين المسرح والمسلسلات، حيث قدم مسرحية "عقال مقلوب"، ومسلسل "هذا حنا"، و"ماستر كاش" عام 2016.

يتميز عبد الله السدحان بقدرته على أداء أدوار متعددة بعيدا عن التنميط، فعلى الرغم من أنه اشتهر بدور الأب، إلا أنه لعب دور العاشق، ودور الابن، ودور الشقيق، بل حتى دور الشيخ العجوز، كل ذلك في قالب فكاهي يرسم البسمة على وجوه المشاهدين.

الجوائز والأوسمة
حصد الفنان عبد الله السدحان عدة جوائز، من بينها جائزة أفضل ممثل خلال المهرجان التلفزيوني الأول الذي أقيم في القاهرة، كما اختارته مجلة نيوزويك في نسختها العربية هو وناصر القصبي عام 2005 ضمن أفضل 43 شخصية مؤثرة في العالم العربي.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة