عيسى حياتو.. 29 عاما على عرش "الكاف"   
الخميس 1438/6/18 هـ - الموافق 16/3/2017 م (آخر تحديث) الساعة 15:44 (مكة المكرمة)، 12:44 (غرينتش)

عيسى حياتو رياضي كاميروني، شغل مناصب عديدة في مؤسسات رياضية، أفريقية ودولية، أبرزها رئاسة الكونفدرالية الأفريقية لكرة القدم (الكاف)، ومنصب نائب رئيس الفيفا.

المولد والنشأة
ولد عيسى حياتو يوم 9 أغسطس/آب 1946 في مدينة غارو بشمالي الكاميرون، ونشأ في عائلة سياسية تتزعم مجتمع "بيوله" ويحمل كل من أبنائها لقب "أمير". أب لأربعة أولاد.

الوظائف والمسؤوليات
شغل منصب الأمين العام للاتحاد الكاميروني لكرة القدم خلال 1974-1983، فحقق المنتخب الوطني لبلاده في عصره أزهى فتراته.

تولى منصب مدير الشؤون الرياضية في وزارة الشباب والرياضة في 1983-1986، ثم انتخب 1988 رئيسا للاتحاد الأفريقي بعيد وفاة سلفه السابق الإثيوبي يدنيكاتنيف تيسيما، وتعهد بأن تكون الولاية السابعة التي تنتهي عام 2017 هي الأخيرة له على رأس الاتحاد.

شغل حياتو منذ 1990 منصب عضو اللجنة التنفيذية للفيفا، ومنصب نائب رئيس الفيفا منذ عام 1992.

التجربة الرياضية
اهتم حياتو في بداية مساره الرياضي بمجالات رياضية مختلفة، فكان عضوا في المنتخب الكاميروني لكرة السلة، والتحق 1965 بالمنتخب الوطني لألعاب القوى ضمن فئة ثمانمائة متر حواجز.

نجح خلال توليه رئاسة الكونفدرالية الأفريقية لكرة القدم في زيادة عدد الدول المشاركة في نهائيات بطولات الأمم الأفريقية من ثماني دول 1988، إلى 12 دولة 1992، ثم 16 دولة 1996.

استحدث عدة مسابقات أفريقية كان من بينها بطولة أفريقيا للشباب تحت سن 17 سنة، وبطولة أفريقيا للأمم للسيدات، وبطولة أفريقيا للأمم للاعبين المحليين.

دافع بشدة عن حق التنظيم المشترك لبطولة أمم أفريقيا بين دولتين، مؤكدا أن جل الدول الأفريقية لا تستطيع بإمكانياتها المتواضعة تنظيم بطولة بهذا الحجم، ولا يجوز أن تمنع قلة الإمكانيات أي دولة من أن تحظى بتنظيم البطولة. 

كما استطاعت الكونفدرالية الأفريقية في عهده رفع عدد المنتخبات المتأهلة لكأس العالم من منتخبين إلى ثلاثة 1994، ثم إلى خمسة ابتداء من نسخة 1998 التي نظمت في فرنسا وفازت بها.

وفي 16 مارس/آذار 2017 أطاح أحمد أحمد من مدغشقر بالكاميروني عيسى حياتو وانتزع منه رئاسة الاتحاد الأفريقي لكرة القدم في تصويت بالجمعية العمومية للاتحاد في إثيوبيا.

وقال الاتحاد الأفريقي في حسابه على تويتر إن أحمد نال 34 صوتا مقابل 20 صوتا فقط لحياتو الذي يشغل منصب الرئيس منذ 1988.

وأحمد أحمد هو ثالث منافس فقط يواجه حياتو منذ انتخابه رئيسا للاتحاد الأفريقي. ومني المنافسان الآخران وهما الأنغولي أرماندو ماتشادو عام 2000 وإسماعيل بامجي من بوتسوانا في 2004 بهزيمتين ثقيلتين.

الجوائز والأوسمة
نال عيسى حياتو عدة أوسمة تكريمية في السنغال ومالي والمغرب وساحل العاج وجنوب أفريقيا.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة