رافايل نادال   
الخميس 30/12/1435 هـ - الموافق 23/10/2014 م (آخر تحديث) الساعة 15:56 (مكة المكرمة)، 12:56 (غرينتش)

لاعب كرة مضرب إسباني، لقب بملك الملاعب الترابية، وبلغت انتصاراته المتتالية 81 انتصارا. يرى بعض المحللين والنقاد أنه سيظل أعظم لاعب كرة مضرب على مر العصور.

المولد والنشأة
ولد رافايل نادال يوم 3 يونيو/حزيران 1986 بمدينة ماناكور في إسبانيا، وكان والده سيباستيان نادال رجل أعمال يملك شركة للزجاج، بينما كانت والدته آنا ماريا بربارا تدير مطعما خاصا.  

المسيرة الرياضية
أظهر موهبة كبيرة في كرة المضرب وهو ما يزال صغيرا، وقد عرّفه عمه توني نادال -وهو لاعب تنس محترف- على الرياضة في سن مبكرة، ودأب على تدريبه ومتابعته حتى بعد الاحتراف.

 فاز ببطولة إقليمية للتنس للأطفال ما دون 12 سنة وكان عمره ثماني سنوات، مما جعل عمه يكثف تدريبه، وقد دربه على استخدام يده اليسرى مع أنه كان يستخدم اليمنى للأنشطة الأخرى كالأكل والكتابة، لكنه شجعه على اللعب باليد اليسرى حتى تكون له ميزة خاصة.

وفي سن الـ12 حاز على اللقب الإسباني والأوروبي في كرة المضرب لمجموعة جيله،  وبدأ مجموعة من الانتصارات المتتالية في معظم السنوات الموالية واستطاع الفوز بـ14 بطولة جراند سلام لفردي الرجال.

كما فاز في بطولة فرنسا المفتوحة وبطولتين في ويمبلدون وبطولتين في أميركا المفتوحة وبطولة في أستراليا المفتوحة، وكذلك فاز بالميدالية الذهبية في فردي كرة المضرب للرجال في الألعاب الأولمبية في بكين عام 2008.

يملك نادال 27 لقبا من بطولات الماسترز 1000 نقطة وهو رقم قياسي، كما أن لديه 15 لقبا من فئة 500 نقطة، وكان قد فاز مع المنتخب الإسباني لكرة المضرب بلقب بطولة كأس ديفيز أعوام 2004، 2008، 2009، و2011، وفي شهر سبتمبر/أيلول عام 2010 أصبح سابع أصغر لاعب في التاريخ.

وبفوزه بلقب فرنسا المفتوحة 2014 أصبح اللاعب الوحيد في التاريخ الذي يفوز ببطولة من بطولات الجراند سلام تسع مرات، خمسة منها على التوالي، واللاعب الوحيد في التاريخ الذي يستطيع الفوز بلقب جراند سلام واحد على الأقل لمدة عشر سنوات متتالية من 2005 وحتى 2014.

 وقد تبوّأ نادال المركز الأوّل عالميا في قائمة تصنيف لاعبي رابطة محترفي كرة المضرب في 18 أغسطس/آب 2008 وحتّى 5 يوليو/تموز 2009، واستطاع العودة للمركز الأول بعد نهاية بطولة فرنسا المفتوحة 2010 (21 يونيو/حزيران 2010) وغاب مرة أخرى عن صدارة التصنيف منذ منتصف 2011 حتى عاد لها مرة أخرى في شهر أكتوبر/تشرين الأول 2013، حتى تنازل عنها لمنافسه الصربي نوفاك دجوكوفيتش في يوليو/تموز 2014.

الجوائز والأوسمة
حصل رافايل نادال على كم وافر من الأوسمة والجوائز، من أهمها جائزة أمير أستورياس للرياضة عام 2008 تقديرا لإنجازاته في عالم التنس، وجائزة ستيفان إدبرغ للروح الرياضية في لندن 2010، وجائزة لوريوس العالمية عن أفضل رياضي في العالم لسنة 2011 في أبو ظبي.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة