الباجه جي: شكلنا لجنة لبحث تأجيل الانتخابات   
السبت 22/10/1425 هـ - الموافق 4/12/2004 م (آخر تحديث) الساعة 18:48 (مكة المكرمة)، 15:48 (غرينتش)

قال رئيس تجمع الديمقراطيين المستقلين عدنان الباجه جي في حوار له مع صحيفة عكاظ السعودية إن لجنة شكلت لبحث تأجيل الانتخابات العراقية لفترة ستة أشهر مع الحكومة العراقية المؤقتة والأمم المتحدة والولايات المتحدة.

 

"
هناك عدة مبررات أساسية لطلب التأجيل منها إفساح المجال لمشاركة أوسع في الانتخابات، والهاجس الأمني الذي يعد المبرر الرئيسي والجوهري، وغياب التحضيرات لعقدها
"
الباجه جي/ عكاظ
وأضاف الباجه جي أن "هناك عدة مبررات أساسية لطلب التأجيل منها إفساح المجال لمشاركة أوسع في الانتخابات، والهاجس الأمني الذي يعد المبرر الرئيسي والجوهري، وغياب التحضيرات لعقدها".

 

وأشار إلى أن الأحزاب التي وقعت على بيان تأجيل الانتخابات كثيرة وتتجاوز الـ 17 حزبا عربيا وكرديا وإسلاميا وقوميا، ومن أبرزها حركة الوفاق الوطني التي يتزعمها رئيس الحكومة إياد علاوي، والحزب الإسلامي بزعامة الدكتور محسن عبد الحميد، وحزب الاتحاد الوطني الكردستاني برئاسة جلال الطالباني, والحزب الديمقراطي الكردستاني برئاسة مسعود البرزاني.

 

وذكر أن هذه الأحزاب التي وقعت على البيان أبلغت المفوضية العليا للانتخابات العراقية بقرار التأجيل، معربا عن اعتقاده أن المفوضية ستدرس طلب التأجيل اليوم وغدا خلال اجتماعاتها.

 

وأوضح أن بيان تأجيل الانتخابات أكد ضرورة الالتزام بإنجاز العملية السياسية كما جاء في قانون إدارة الدولة المؤقت وقرارات مجلس الأمن الدولي.

 

وفي رده على سؤال ما إذا كان هناك انشقاق داخل الحكومة على خلفية تأييد حزب الوفاق الوطني -الذي يرأسه علاوي- لمبادرة التأجيل أم لا، قال رئيس تجمع الديمقراطيين المستقلين "لا أعتقد ذلك.. ولكن الذي أستطيع أن أؤكده أن خمسة وزراء في حكومة علاوي شاركوا في الاجتماع الذي عقد في منزلي، وهم وزير الدولة ووزيرة البيئة والتخطيط والإسكان والكهرباء".

 

وعن موقف الشيعة من تأجيل الانتخابات قال الباجه جي "سنجري اتصالات مع المرجع الشيعي الأعلى آية الله علي السيستاني قريبا" مشيرا إلى أن هناك من الشيعة من يؤيدون هذا التأجيل.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة