نيغروبونتي يبحث مستقبل كركوك وبولندا تنهي مهمتها بالعراق   
السبت 1429/10/4 هـ - الموافق 4/10/2008 م (آخر تحديث) الساعة 22:51 (مكة المكرمة)، 19:51 (غرينتش)

نيغروبونتي (يسار) في مباحثات مع نوري المالكي خلال زيارة سابقة لبغداد (الفرنسية-أرشيف)

أجرى جون نيغروبونتي مساعد وزيرة الخارجية الأميركية في مدينة كركوك شمال العراق محادثات مع قادة المحافظة الغنية بالنفط بشأن انتخاب مجلسها المحلي، في حين أعلنت بولندا انتهاء مهمة قواتها المنتشرة في العراق.

وقال مسؤولون محليون في كركوك إن اجتماع نيغروبونتي مع قادة المحافظة تناول "قانون انتخاب مجالس المحافظات وبالتحديد المادة المتعلقة بكركوك وضرورة إعادة النظر في موضوع تمثيل الأقليات عبر تفعيل المادة التي تحفظ حقوقهم".

وحضر الاجتماع المغلق الذي استمر ساعة مسؤولون من القوميات العربية والتركمانية والكردية الممثلة في مجلس المحافظة.

وقال المحافظ عبد الرحمن مصطفى إن الجميع كانوا متفقين على ضرورة الاحتكام إلى الدستور في معالجة مستقبل المدينة التي يطالب الأكراد بضمها إلى إقليم كردستان العراق.

كما تم التأكيد خلال الاجتماع على مواصلة دعم الحكومة الأميركية لكركوك في المجالين الأمني والاقتصادي.

ووصل نيغروبونتي إلى العراق أمس في وقت أقر فيه مجلس الرئاسة العراقي قانون انتخابات مجالس المحافظات، ممهدا الطريق لإجراء هذه الانتخابات نهاية يناير/كانون الثاني القادم.

القوات البولندية تكمل انسحابها من العراق نهاية الشهر الجاري (رويترز-أرشيف)
مهمة بولندية
على صعيد آخر أنهت الوحدات العسكرية البولندية المنتشرة في جنوب العراق منذ العام 2003 وبشكل رسمي اليوم مهامها في هذا البلد، على أن تكمل انسحابها أواخر أكتوبر/تشرين الأول الجاري.

وقال وزير الدفاع البولندي بوغدان كليتش خلال احتفال أقيم في الديوانية (جنوب بغداد) بحضور القائد الجديد لقوات التحالف الجنرال الأميركي راي أوديرنو وجمع من المسؤولين "نشعر بالمسؤولية تجاه العراق، فإنهاء مهمتنا لا يعني نهاية التزاماتنا".

وخلال ذلك الحفل قام قائد الوحدة البولندية الجنرال أندريه مالينوفسكي بطي العلم البولندي وتسليمه إلى وزير الدفاع. وينتشر نحو 900 جندي بولندي في جنوب العراق حاليا بعدما كانوا 2500 عام 2003، وذلك بسبب خفض أعدادهم تدريجيا.

وأوضح بيان عسكري أن الوحدة البولندية فقدت 21 جنديا في العراق، فضلا عن إصابة 70 آخرين بجروح خلال أكثر من خمس سنوات.

وتعليقا على الخطوة البولندية قال الجنرال الأميركي راي أوديرنو إن توقيت انسحاب القوات البولندية "جيد" نظرا لتحسن الأوضاع الأمنية في المنطقة، مشيرا إلى أنه سيتم إرسال بعض الجنود من قوات التحالف لتحل محل الوحدات البولندية.

وكان حزب القاعدة المدنية الليبرالي بزعامة دونالد تاسك فاز في الانتخابات التشريعية المبكرة في بولندا يوم 21 أكتوبر/تشرين الأول 2007، وجعل من سحب القوات البولندية من العراق نقطة أساسية في برنامجه الانتخابي.

"
قوات التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة تقول إنها قتلت القيادي بتنظيم القاعدة ماهر أحمد محمود الزبيدي الذي كان أميرا للتنظيم في حي الرصافة بالعاصمة بغداد
"
قيادي القاعدة

وفي الشأن الميداني قالت قوات التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة إنها قتلت قياديا في تنظيم القاعدة يدعى ماهر أحمد محمود الزبيدي -ويعرف أيضا بكنية "أبو أسد أو أبو رامي"- الذي كان أمير القاعدة في حي الرصافة بالعاصمة بغداد.

وحسب متحدث باسمها حاصرت قوات التحالف أمس الجمعة مبنى في منطقة الأعظمية ببغداد ونادت على الموجودين فيه وطالبتهم بتسليم أنفسهم، وذلك على خلفية تقارير استخبارية أشارت إلى أن الزبيدي كان داخل المبنى.

وجاء في بيان المتحدث أن النيران أطلقت من المبنى على قوات التحالف التي ردت بالمثل فقتل أبو رامي وامرأة لم يورد البيان تفصيلات عن هويتها. ولم تتوفر معلومات من جهة أخرى حول الحادث.

وقال البيان إن الزبيدي انضم إلى شبكة القاعدة في العراق من جماعة أنصار الإسلام عام 2004، مشيرا إلى أن "تصفيته من شبكة القاعدة في العراق ستحدث هزات في أرجاء شبكات التفجير الإرهابية في بغداد".

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة