طهران تحذر إسرائيل من ضرب منشآتها النووية   
الأحد 1426/8/28 هـ - الموافق 2/10/2005 م (آخر تحديث) الساعة 15:00 (مكة المكرمة)، 12:00 (غرينتش)
منشآت إيران النووية تعرضت لمزيد من التهديدات (الفرنسية-أرشيف) 
حذرت إيران مجددا إسرائيل من ضرب منشآتها النووية، وقالت إنها لن تقف مكتوفة الأيدي.

وأوضح رئيس مجلس الشورى الإيراني غلام علي حداد الذي يزور دمشق حاليا أن "طهران ستلقن إسرائيل درسا لن تنساه, إذا قامت بحماقة وعمل يدل على الجنون بضرب المفاعل النووي".

كما أكد حداد أن إيران فتحت أبوابها لمفتشي الطاقة الذرية, مشددا على أن بلاده "ستصمد وتقاوم إذا أوكلت قضية إيران النووية إلى مجلس الأمن". 
 
من جهة أخرى نفت طهران أن يكون الرئيس محمود أحمدي نجاد هدد باستخدام سلاح النفط، حال فرض عليها مجلس الأمن عقوبات بشأن برنامجها النووي.

وكانت صحيفة خليج تايمز ذكرت أن الرئيس الإيراني قال في مقابلة معها إن بلاده "سترد بعدة طرق منها وقف مبيعات النفط" مشددا على حقها في إنتاج الوقود النووي مبديا بالوقت نفسه استغرابه لكون بعض الدول التي تنتجه "تصر على بيعه لإيران لكنها تبذل قصارى جهدها لتمنعها من إنتاجه".
 
يُشار في هذا الصدد إلى أن إيران استأنفت الشهر الماضي تحويل اليورانيوم بمنشأة أصفهان بعد أن رفضت محفزات أوروبية اعتبرتها غير مرضية, قبل أن يقر مجلس محافظي الوكالة الذرية قبل أسبوعين مشروع قرار أوروبي يوصي بنقل ملف طهران إلى مجلس الأمن لكن دون أن يحدد تاريخا لذلك.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة