استشهاد ناشط من حماس وهنية يدعو أميركا لوقف التحيز   
الأربعاء 1427/7/1 هـ - الموافق 26/7/2006 م (آخر تحديث) الساعة 9:32 (مكة المكرمة)، 6:32 (غرينتش)

 فلسطينيون يساعدون في البحث عن أغراض أصحاب المنزل الذي قصفته إسرائيل في خان يونس بقطاع غزة (الفرنسية)

أعلنت حركة المقاومة الإسلامية حماس اليوم استشهاد أحد نشطائها وجرح آخر في غارة جوية إسرائيلية استهدفت شمال مدينة غزة.

وقالت الحركة إن نشطاء حاولوا الوصول إلى مسرح الحادث في سيارة لتفقد ما حدث فأصيبوا بصاروخ ثان وجرح اثنان من النشطاء أحدهما حالته خطرة.

وأفاد مراسل الجزيرة بأن غارة جوية إسرائيلية أخرى أصابت مبنى تستخدمه قوة أمنية تقودها حماس في شرق مدينة غزة ولم ترد على الفور أنباء عن وقوع إصابات.

وقد شهد أمس استشهاد شخصين أحدهما الفتى بشير أبو زاهر (12 سنة) من خان يونس وخضر المغازي (29 عاما) من مخيم المغازي في اعتداءات إسرائيلية على خان يونس وقطاع غزة، وجرح عشرة آخرون في إطلاق رصاص وقصف لطيران الاحتلال.

وفي تطور ميداني آخر قالت مصادر أمنية اليوم إن أكثر من عشر دبابات إسرائيلية تدعمها مروحيات حربية توغلت نحو كيلومتر في جباليا شمال قطاع غزة خلال الليل وتراشقت بالنيران مع النشطاء.

هنية ورايس
إسماعيل هنية يندد بالمواقف الأميركية (رويترز)
وعلى الصعيد السياسي دعا رئيس الوزراء الفلسطيني إسماعيل هنية الإدارة الأميركية لوقف ما أسماه "تحيز أميركا الأعمى للاحتلال (الإسرائيلي)" وعدم السماح باستمرار "القتل الإسرائيلي" للنساء والشيوخ والأطفال على الأراضي الفلسطينية واللبنانية.

وندد هنية قبيل بدء الجلسة الأسبوعية للحكومة الفلسطينية التي تزامنت مع اجتماع عباس برايس "بالمواقف الأميركية السابقة التي تمثلت بقرارات الفيتو وبإعطاء ضوء أخضر للاحتلال الإسرائيلي باستمرار العدوان على الشعب الفلسطيني واللبناني على حد سواء".

من جهتها أعلنت وزيرة الخارجية الفلسطينية كوندوليزا رايس التي التقت رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس في رام الله أمس أنها لم تهمل الفلسطينيين.

وأكدت عقب لقائها بعباس أنه مهما يحصل على الساحة اللبنانية فإن الإدارة الأميركية لن تهمل الوضع الفلسطيني، وقالت رايس "من المهم إنهاء أزمة غزة".

وقالت إن أمنيتنا هي العودة إلى العملية التي تؤدي في النهاية إلى رؤية الرئيس (الأميركي جورج بوش) ورؤية الرئيس عباس أيضا بإقامة دولتين تتعايشان جنبا إلى جنب بسلام".

وطالب عباس من جهته بوقف "الاعتداءات الإسرائيلية على غزة فورا وإطلاق عملية سلام ذات مغزى لإنهاء الصراع".

من جانبه قال كبير المفاوضين الفلسطينيين صائب عريقات إن رايس "وعدت ببذل جهود لوقف إطلاق نار في غزة بشكل متبادل ومتزامن" مع وقف لإطلاق  الصواريخ الفلسطينية من قطاع غزة إلى إسرائيل.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة