أنان يقدم اقتراحات جديدة بشأن الصحراء الغربية   
الأربعاء 1423/11/20 هـ - الموافق 22/1/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

كوفي أنان
قال الأمين العام للأمم المتحدة كوفي أنان إنه يعد قائمة جديدة من الاقتراحات لحل النزاع الطويل بشأن مستقبل الصحراء الغربية، وحث الحكومة المغربية وجبهة البوليساريو المدعومة من الجزائر على اغتنام الفرصة لإنهاء هذا النزاع.

ووجه أنان هذا النداء في وقت أنهى فيه مبعوثه الخاص للصحراء الغربية وزير الخارجية الأميركي الأسبق جيمس بيكر جولة في المنطقة هدفت إلى كسب التأييد لخطته الأخيرة لحل قضية الصحراء التي بدأت منذ ضم المغرب للإقليم الصحراوي إلى أراضيه عام 1975.

وقالت مصادر دبلوماسية إن أحدث خطة لبيكر -وهي تماثل اقتراحا عرضه أول مرة في يونيو/حزيران 2001- تقضي بإجراء استفتاء في غضون أربعة أو خمسة أعوام يعطى فيها إقليم الصحراء حق الاختيار بين الاستقلال أو الانضمام إلى المغرب. وأوضح الدبلوماسيون الذين اشترطوا عدم ذكر أسمائهم أن النقطة الشائكة في الخطة الجديدة قد تكمن في شروط المؤهل للتصويت.

وكانت خطة بيكر السابقة تتطلب الإقامة عاما واحدا فقط في الإقليم ليصبح الشخص مؤهلا للتصويت، لكن الخطة الأخيرة ستتطلب الإقامة 25 عاما في الإقليم. ورأى الدبلوماسيون أن هذا سيعطي على أي حال ميزة في الاستفتاء للمغرب الذي يسكن مئات الآلاف من مواطنيه في الصحراء الغربية بما يفوق السكان الصحراويين الأصليين والبالغ عددهم نحو 86 ألفا كما تقول جبهة البوليساريو.

ولكي يعطي أنان الأطراف وقتا كافيا لبحث اقتراح بيكر الأخير طلب من مجلس الأمن أن يمدد لشهرين آخرين مهمة الأمم المتحدة في الصحراء الغربية التي تضم 211 مراقبا عسكريا وقوات إضافة إلى 26 شرطيا. وكان المجلس قد حدد من قبل يوم 31 يناير/كانون الثاني الجاري موعدا نهائيا للانتقال إلى الخطوة التالية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة