بافاروتي ينقل للمستشفى لعلاجه من التهاب رئوي   
الخميس 1428/7/26 هـ - الموافق 9/8/2007 م (آخر تحديث) الساعة 20:11 (مكة المكرمة)، 17:11 (غرينتش)
بافاروتي خضع لجراحة استئصال لورم خبيث بالبنكرياس العام الماضي (الفرنسية-أرشيف)

أدخل نجم الأوبرا الإيطالي لوتشيانو بافاروتي إلى مستشفى شمال إيطاليا لمعالجته من التهاب رئوي.

وقالت مصادر طبية وإعلامية إن بافاروتي نقل اليوم إلى مستشفى مودينا بعد إصابته بحمى وظهور أعراض التهاب رئة عليه غير أن حالته مستقرة حاليا.

وكان النجم الإيطالي يتلقى العلاج في منزله لكن أطباءه نصحوه بالانتقال للمستشفى نظرا لعدم نجاعة العلاج.

وكان بافاروتي البالغ من العمر 71 عاما خضع لعملية جراحية في يوليو/تموز الماضي لاستئصال ورم خبيث من البنكرياس.

واضطر بافاروتي -الذي يعتبره كثيرون أعظم مغني أوبرا من أصوات التينور في جيله- إلى إلغاء جولة وداع وتقاعد عام 2006 بسبب هذه الجراحة، ولم يشاهد في المحافل العامة منذ ذلك الوقت مما أثار تكهنات بشأن صحته.

غير أن زوجته ذكرت آنذاك أن حالته الصحية تتحسن، وأنه أنهى علاجه الكيميائي ولم يفقد شعره أو وزنه، وأنه بصدد تحضير أسطوانة جديدة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة