100 قتيل وآلاف الصيادين المفقودين بعواصف بنغلاديش   
الأحد 1427/9/2 هـ - الموافق 24/9/2006 م (آخر تحديث) الساعة 19:34 (مكة المكرمة)، 16:34 (غرينتش)

العواصف والأعاصير تتشكل بخليج البنغال في سبتمبر وأكتوبر من كل سنة (الأوروبية)

لا يزال نحو 1800 من صيادي الأسماك في بنغلاديش في عداد المفقودين، بعد العاصفة العنيفة التي ضربت هذا الأسبوع خليج البنغال وأسفرت عن مقتل 101 شخص.

وذكرت وكالة أنباء محلية أن فرق الإنقاذ عثرت أمس على جثث 26 شخصا، ما رفع حصيلة العاصفة التي ضربت البلاد الثلاثاء الماضي إلى 101 شخص.

وقال المتحدث باسم وزارة المساعدات الغذائية وإدارة الكوارث الطبيعية شاهجهان شيراجي إن 391 مركب صيد (بطواقمها)لا زالت مفقودة بعد ستة أيام من مرور العاصفة.

وأضاف أن خفر السواحل أنقذوا 823 صيادا، لكن 1788 لازالوا في عداد المفقودين، مشيرا إلى أن فرص نجاتهم ضئيلة جدا لرداءة الأحوال الجوية التي عرقلت أعمال الإنقاذ.

وأبلغ الصيادون العائدون السلطات المحلية بأنهم شاهدوا عددا كبيرا من المراكب طافية على سطح البحر، فيما احتشد على طول الساحل وفي الموانئ أقارب مكلومون بحثا عن أحبائهم.

وتسفر العواصف والأعاصير التي تتشكل في خليج البنغال في سبتمبر/ أيلول وأكتوبر/ تشرين الأول من كل سنة عن مقتل مئات الأشخاص وإبادة قطعان الماشية وتدمير المزروعات في بنغلاديش وشرق الهند.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة