إنفلونزا الخنازير ترتفع بمصر   
الأربعاء 16/6/1430 هـ - الموافق 10/6/2009 م (آخر تحديث) الساعة 21:14 (مكة المكرمة)، 18:14 (غرينتش)
الخوف من انتشار المرض دفع إلى إجراءات احترازية من جانب المصريين (الأوروبية)

ارتفع عدد المصابين بمرض إنفلونزا الخنازير في مصر إلى عشرة بعد اكتشاف حالتين جديدتين بالإسكندرية والقاهرة, بينما باقي المصابين من المقيمين بمبنى سكني تابع للجامعة الأميركية بحي الزمالك بالعاصمة.
 
وذكر بيان صادر عن وزارة الصحة أمس الثلاثاء أنه تم نقل خمسة مصابين إلى أحد المستشفيات بالقاهرة، وأن حالتهم الصحية مستقرة.
 
وأوضح الوزير حاتم الجبلي أمس أن جميع المصابين وصلوا إلى المبنى باليوم الرابع من الشهر الجاري، وهم من الطلبة القادمين من الولايات المتحدة للدراسة الصيفية بالجامعة.
 
على صعيد متصل، احتجزت سلطات الحجر الصحي بمطار الغردقة شخصين للاشتباه بإصابتهما بالفيروس وهما سائح دانماركى وطفل تشيكى.
 
يُذكر أن أول إصابة بالفيروس تظهر في البلاد كانت طفلة مصرية تحمل الجنسية الأميركية، أعقبها تأكيد إصابة طالب وطالبة بمقر سكن طلاب الجامعة الأميركية. ثم أكدت وزارة الصحة إصابة خمسة طلاب آخرين ليرتفع عدد المصابين بالمقر إلى سبع حالات.
 
من جهة ثانية عقد بمقر الجامعة العربية بالقاهرة اجتماع لممثلى وزارات الصحة العربية لبحث كيفية مواجهة خطر إنفلونزا الخنازير. ويناقش الاجتماع تقارير الوزارات حول انتشار  المرض ووضع خطة لمكافحته.
 
محاولات الوقاية مستمرة بجميع أنحاء العالم (الفرنسية)
خطر متواصل

وفي ماليزيا, أعلن عن تسجيل إصابتين جديدتين لامرأتين أجنبيتين, ليرتفع بذلك عدد الإصابات بالبلاد إلى تسع حالات.
 
وفي تايلند أكدت وزارة الصحة اكتشاف ثلاث إصابات جديدة لدى رجلين عادا من الولايات المتحدة، وصبي لم تعرف وجهته.
 
ونقل عن الوزير إيثهايا كاويباراداي أن عدد الإصابات المؤكدة ارتفع إلى 16، وأشار المصدر إلى أن اثنين من هؤلاء يتماثلان للشفاء بعد عودتهما من الولايات المتحدة الأميركية.
 
مخاوف الوباء
في هذه الأثناء أعلنت منظمة الصحة العالمية أنها تجري حاليا مشاورات مع المسؤولين بعدد من الدول الأكثر تأثرا بالمرض, خشية تحوله إلى وباء وانتقاله بين السكان المحليين.
 
وأوضحت المتحدثة باسم المنظمة فضيلة الشايب أن الاتصالات تجري مع المكسيك والولايات المتحدة وبريطانيا وكندا واليابان وأستراليا.
 
وأشارت كذلك إلى أن تلك الاتصالات تهدف للتأكد قبل إصدار أي إعلان يعتبر الفيروس وصل حد الوباء.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة