دراسة: غفوة القيلولة تزيد من إنتاجية العمال   
الجمعة 1422/6/5 هـ - الموافق 24/8/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

قالت دراسة صادرة عن "معهد علم النفس الأندلسي" في جنوب إسبانيا اليوم إن الغفوة أثناء القيلولة تزيد من إنتاجية العمال وتسهم في إزالة التوتر.

وتؤدي القيلولة إلى الراحة الدماغية والارتخاء العضلي والعصبي بما يساعد على زيادة إنتاجية العمال حسب هذه الدراسة التي نشرت تحت إشراف الباحث سيزار إيسكالانتي.

وتقول الدراسة "إن القيلولة تعزز الذاكرة والتركيز وتفسح المجال أمام دورات جديدة من النشاط الدماغي في نمط أكثر ارتياحا" كما تشدد على "عدم الإطالة في القيلولة لأن الراحة المفرطة قد تؤثر على نمط النوم العادي".

وأشار سيزار إيسكالانتي إلى أن الدول الغربية بدأت تدرج القيلولة في أنظمتها اليومية وأوصى بقيلولة تتراوح بين 10
و40 دقيقة. ورأى أن قيلولة أطول من ذلك قد تؤدي إلى "شعور بعدم الراحة والمزاج السيئ وصعوبة في الاستيقاظ".

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة