الأمم المتحدة تطلب تحقيقا في مقتل أطفال بأفغانستان   
الأحد 1424/10/12 هـ - الموافق 7/12/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

الأمم المتحدة تطلب التحقيق في مقتل أطفال بطائرات أميركية (رويترز-أرشيف)
طالبت الأمم المتحدة بإجراء تحقيق سريع في ملابسات مقتل عشرة أشخاص بينهم تسعة أطفال جراء قصف جوي أميركي في ولاية غزني جنوب شرق أفغانستان.

ودعت المنظمة على لسان المتحدث باسمها في كابل إيمانويل دي سيلفا إلى نشر نتائج التحقيق مؤكدة أن حماية المدنيين واجب ضروري يجب أن تراعيه كل قوة عسكرية.

جاء ذلك بعد أن أقرت القوات الأميركية بمقتل تسعة أطفال في القصف الذي قالت إنه استهدف أحد الأشخاص "الإرهابيين" في منطقة ريفية معزولة يشتبه بمسؤوليته عن مقتل عاملين في شق الطرق.

وعبر بيان صادر عن القيادة الأميركية "عن أسف قوات التحالف للخسائر البشرية البريئة التي سقطت في الوقت الذي تنفذ فيه قواعد صارمة لتفادي وقوع هذا النوع من الأحداث".

وأكد البيان أنه تم تشكيل لجنة للتحقيق في ظروف هذه الأحداث وستتوجه إلى مكان الحادث للقيام بعملية تقييم. وأضاف البيان أن الجنود الأميركان "سيبقون في المنطقة في الأيام المقبلة "وسيبذلون كل الجهود الممكنة لمساعدة عائلات الضحايا الأبرياء وتحديد سبب الخسائر البشرية".

وقد قتل الجيش الأميركي في حوادث مماثلة خلال هذا العام عشرات الأفغان في إقليم نوريستان الجبلي وزابل وباكتيكا خلال عمليات قصف، ولم تنشر حتى الآن نتائج التحقيقات التي أجراها الجيش الأميركي في جميع هذه الحوادث.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة