الجزيرة تستنكر اقتحام مكتبها في صنعاء   
الجمعة 1436/6/7 هـ - الموافق 27/3/2015 م (آخر تحديث) الساعة 18:56 (مكة المكرمة)، 15:56 (غرينتش)

استنكرت شبكة الجزيرة الإعلامية إقدام مسلحي جماعة الحوثي على اقتحام مكتبها الكائن في شارع الزبيري في العاصمة اليمنية صنعاء وإتلاف كاميرات المراقبة وتحطيم باب المكتب والعبث بمحتوياته.

وقال متحدث باسم الجزيرة "إننا إذ ندين هذه التصرفات غير المسؤولة، لنحمل جماعة الحوثي مسؤولية الحفاظ على مقتنيات المكتب في صنعاء، ونؤكد أن مثل هذه الأعمال لن تثنينا عن مواصلة القيام بواجبنا الصحفي لتغطية الأحداث على الساحة اليمنية. هذه إجراءت عبثية ونحن مستمرون بالتغطية المهنية سواء من مصادرنا في العاصمة أو من مختلف المحافظات اليمنية".

جدير بالذكر أن مكتب الجزيرة في صنعاء يعمل بشكل قانوني ومرخص من قبل وزارة الإعلام اليمنية منذ افتتاحه عام 1996، وواكب عبر طواقمه المتتالية كافة الأحداث في اليمن بحيادية وموضوعية.

ويأتي هذا الاعتداء على مكتب الجزيرة في صنعاء ضمن سلسلة من الانتهاكات بحق الصحفيين، حيث شهدت الساحة اليمنية منذ سيطرة الحوثيين على مقاليد الأمور في العاصمة العديد من الاعتقالات والاعتداءات ضد الصحفيين بالإضافة إلى وقف بث عدد من القنوات اليمنية.

وأكّد متحدث باسم الجزيرة أنه لا أحد يستطيع منع تدفق المعلومات والأخبار عبر مختلف المنصات الإعلامية.

وأضاف أنه "من المؤسف أن يستمر استهداف المؤسسات الإخبارية في أوقات النزاعات والصراعات. يجب أن يمنح الصحفيون الحرية للقيام بدورهم تجاه الجمهور. هذه فرصة لتأكيد الجزيرة على التزامها بحرية الصحافة، وحرصها الدائم على تقديم الرأي والرأي الآخر".

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة