يدعي أنه المسيح ويحاول سرقة كلب أوباما   
السبت 1437/3/30 هـ - الموافق 9/1/2016 م (آخر تحديث) الساعة 14:45 (مكة المكرمة)، 11:45 (غرينتش)

اعتقلت الشرطة الأميركية رجلا يدّعي أنه المسيح وأنه (ثمرة الحب) للرئيس الأسبق جون كنيدي والممثلة الشهيرة مارلين مونرو، بتهمة محاولة اختطاف أحد كلبي الرئيس باراك أوباما.

ووفقا لوثائق إحدى المحاكم، فإن محاولة الرجل اختطاف أحد الكلبين قد أُحبطت ووُجهت له أيضا تهمة حيازة أسلحة وذخيرة غير مرخصة.

وقال سكوت ستوكرت للشرطة إنه جاء إلى العاصمة لإعلان ترشحه للرئاسة للدفاع عن حق كل أميركي للحصول على 99 دولارا كل شهر للرعاية الصحية، لكن لديه خطة سرية لاستخدام السلاح الذي يحمله لاختطاف أحد كلبي أوباما.

يُذكر أن كلبي أسرة أوباما البرتغاليين بو وصني يُقادان ليتمشيا ويتنزها كل صباح بالحديقة الجنوبية للبيت الأبيض.

وقد تم اعتقال ستوكرت، وهو من مواطني داكوتا الشمالية، بعد أسبوع من وضعه خطة اختطاف أحد الكلبين، بعد أن اكتشفت الشرطة الأسلحة بشاحنته التي أوقفها بالقرب من مركز المؤتمرات في واشنطن

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة