وفاة غامضة لرئيس كوريا الجنوبية السابق   
السبت 1430/5/28 هـ - الموافق 23/5/2009 م (آخر تحديث) الساعة 10:06 (مكة المكرمة)، 7:06 (غرينتش)

منزل روه مو هيون يقع عند سفح الجبل وفي الإطار صورة الرئيس الراحل (رويترز)

توفي الرئيس الكوري الجنوبي السابق روه مو هيون اليوم السبت إثر سقوطه من فوق أحد الجبال فيما وصفته تقارير إخبارية بأنه انتحار واضح.
 
وعثر على روه عند سفح تل بالقرب من منزله في جنوبي شرقي البلاد بعد أن سقط فيما يبدو إلى واد عميق، وفقا لما ذكرته وكالة أنباء يونهاب الكورية الجنوبية، حيث تم نقله إلى المستشفى بإصابات بالغة في الرأس قبل أن يلفظ أنفاسه في وقت لاحق.

وفي بيان بثه التلفزيون الكوري قال مون جاي آن الذي كان كبيرا لمساعدي الرئيس السابق إن الأخير انتحر قفزا من فوق الجبل على ما يبدو، وفي الوقت نفسه قال محامي العائلة إنه تم العثور على رسالة انتحار موجزة تركها روه.

وبينما قالت الشرطة إنها تحقق فيما إذا كان السقوط حادثا أو انتحارا، فإن المتحدث باسم الرئاسة في كوريا الجنوبية قال إن الرئيس لي ميونغ باك ومكتبه يشعران بـ"صدمة كاملة وعدم تصديق لهذا الأمر المؤسف".
 
 يذكر أن روه مو هيون (62 عاما) تولى الرئاسة في الفترة من 2003 إلى 2008 وخضع في الشهر الماضي للتحقيق بسبب مزاعم بتلقي رشى حيث وجهت اتهامات له بتلقي ملايين الدولارات من رجل أعمال أثناء توليه الرئاسة عن طريق عائلته وسكرتيراته أو تم إبلاغه عن تقديم أموال لعائلته.
 
ورفض السياسي السابق معظم هذه الاتهامات لكنه اعترف بأن زوجته أخذت أموالا من رجل أعمال محلي عندما كان رئيسا وقدم اعتذارا علنيا عن تورط عائلته في الفضيحة.

وقالت وكالة رويترز إن روه وهو محام سابق شكا من أن التواجد الإعلامي المكثف بعد مزاعم الفساد حوله إلى سجين فعلي داخل منزله في مسقط رأسه.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة