مهلة 72 ساعة من خاطفي الأجانب بأفغانستان   
الثلاثاء 1425/9/20 هـ - الموافق 2/11/2004 م (آخر تحديث) الساعة 1:17 (مكة المكرمة)، 22:17 (غرينتش)
الرهائن الثلاثة كما ظهورا في شريط الفيديو (الجزيرة)

أمهلت جماعة جيش المسلمين -التي اختطفت ثلاثة أجانب من موظفي الأمم المتحدة في أفغانستان- حكومة كابل وحكومات المختطفين والمنظمة الدولية ثلاثة أيام تنتهي مساء الأربعاء القادم لتلبية مطالب الجماعة قبل قتل الرهائن.
 
وقال الملا محمد إسحاق الذي قدم نفسه على أنه المتحدث باسم جيش المسلمين إن جماعته تطالب بالإفراج عن جميع سجناء حركة طالبان وتنظيم القاعدة داخل أفغانستان وكذلك المحتجزين في قاعدة غوانتانامو الأميركية إضافة إلى خروج المنظمات التابعة للأمم المتحدة من أفغانستان.
 
كما طالبت الجماعة دول الرهائن بسحب فوري لقواتهم من أفغانستان وإدانة الغزو الأجنبي لهذا البلد.
 
وقد حصلت الجزيرة على شريط فيديو يظهر الرهائن الأجانب الثلاثة وهم رجل وامرأتان. وعرَّف الرهائن أنفسهم على أنهم أنجيليتو نايان من الفلبين وأنيتا فلانيغان من إيرلندا وشكيبة حبيبي من كوسوفو.
 
ويعتقد أن جماعة "جيش المسلمين" انشقت عن حركة طالبان بعد شهرين من الإطاحة بنظام الحركة في أفغانستان نهاية عام 2001.
 
وكانت الجماعة أعلنت يوم الجمعة الماضي تبنيها خطف الرهائن الثلاثة الذين يعملون في اللجنة الانتخابية المؤلفة من مسؤولين أفغان ومن الأمم المتحدة التي أشرفت على تنظيم الانتخابات الرئاسية الأفغانية الأخيرة.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة