تظاهرة نسائية في البحرين تطالب بإقالة النائب العام   
الأحد 1425/12/26 هـ - الموافق 6/2/2005 م (آخر تحديث) الساعة 2:41 (مكة المكرمة)، 23:41 (غرينتش)
المتظاهرات طالبن بإصلاح النيابة والمحاكم الشرعية (الفرنسية-أرشيف)
العشرات من النساء في البحرين تظاهرن أمس السبت مطالبات بإقالة النائب العام الشيخ عبد الرحمن بن جابر آل خليفة وعدد من القضاة الشرعيين بالمحاكم وإصدار قانون للأحوال الشخصية.
 
المتظاهرات قرعن الأجراس "في إشارة رمزية منهن للسلطات بالاستيقاظ" وفق ما قالت رئيسة لجنة العريضة النسائية غادة جمشير.
 
وأوضحت جمشير أن التظاهرة تأتي للمطالبة بتصحيح أوضاع "خاطئة" في النيابة العامة والمحاكم الشرعية وإحداث إصلاحات تطال جميع مراتب النيابة العامة والمحاكم ودعم استقلاليتها.
 
وقال بيان للجنة العريضة النسائية تم توزيعه أثناء التظاهرة إن اللجنة لاحظت أن النيابة العامة "تحفظ شكاوى النساء ضد الأزواج والتي تتمثل غالبا في قضايا الضرب والشتم وخطف الأبناء أو الاحتيال وسرقة أموال الزوجة".
 
وذهب البيان إلى أبعد من ذلك حيث اتهم القضاء الشرعي بلعب دور معاد بإصدار كثير من أحكامه لمصلحة الرجل، حسب نص البيان.
 
وتأسست لجنة العريضة النسائية في العام 2001 في ظل الإصلاحات التي شهدتها البحرين وهي تطالب خصوصا بإصلاح القضاء.
 
ويمثل إصدار قانون للأحوال الشخصية مطلبا رئيسيا للجمعيات النسائية والمجلس الأعلى للمرأة الذي تترأسه قرينة ملك البحرين لكنه يلقى معارضة قوية من رجال الدين وخصوصا الشيعة منهم.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة