المقاطعة تهديد إستراتيجي لإسرائيل   
الأحد 1437/8/23 هـ - الموافق 29/5/2016 م (آخر تحديث) الساعة 20:18 (مكة المكرمة)، 17:18 (غرينتش)
أكد رئيس الكونغرس اليهودي العالمي رون لاودر أن مقاطعة إسرائيل أصبحت ظاهرة في الجامعات والبرلمانات بالعالم، "وأثبتت أنها شكل جديد من معاداة السامية، حيث يحاول أعداؤنا القضاء علينا بطرق عسكرية واقتصادية، لكنهم فشلوا، والآن يحاولون القيام بذلك بطرق سياسية، ورغم وجود اقتناعات لدى أعدائنا بانتصارهم علينا، لكن إسرائيل لن تتوقف عن محاربة هذه الظاهرة".

من جهته، قال البروفيسور بوعاز غولاني مساعد رئيس معهد التخنيون بمدينة حيفا للعلاقات الخارجية، في مقال بصحيفة يديعوت أحرونوت، إن إسرائيل مطالبة بعدم ترك ساحة المقاطعة الأكاديمية لأعدائها، في ضوء ما تشهده الأشهر الأخيرة من ارتفاع متزايد في الحملات الداعية إلى مقاطعة إسرائيل في مختلف القطاعات الاقتصادية والثقافية، وخاصة في الجانب الأكاديمي.

وأضاف غولاني أن هناك العديد من الأيام الدراسية والمؤتمرات والتصريحات السياسية التي تنشغل بمعالجة حركة المقاطعة العالمية لإسرائيل، وهو ما يعني أنها تواجه تهديدا حقيقيا لقيام الدولة بذاتها، وأن أضرارها أصبحت تمس مختلف القطاعات والمؤسسات الأكاديمية العليا في إسرائيل.

وأشار إلى أن تهديد المقاطعة الأكاديمية لإسرائيل تحول فعلا إلى تهديد حقيقي يحمل في مضامينه مخاطر مستقبلية عليها، لأن البحث العلمي مرتبط هذه الأيام بالتعاون الأكاديمي بين المؤسسات والباحثين في العالم، وإذا تواصل تراجع التعاون البحثي والأكاديمي بين المؤسسات الإسرائيلية وباحثيها ونظرائهم في العالم بسبب المقاطعة، فإن هذا سيضر بقدرة الجامعات الإسرائيلية على مجاراة حركة البحث العلمي العالمية.

يأتي ذلك بالتزامن مع مؤتمر يعقد بمقر الأمم المتحدة الثلاثاء المقبل لمواجهة حركة المقاطعة العالمية لإسرائيل (بي دي أس) بمشاركة أكثر من 1500 طالب جامعي وممثلين لعشرات المنظمات والكونغرس اليهودي العالمي والقاضي إلياكيم روبنشتاين مساعد رئيس المحكمة العليا الإسرائيلية، بدعوة من السفير الإسرائيلي في المنظمة الدولية داني دانون تحت عنوان "بناء الجسور لمحاربة المقاطعة".

وقال دانون إنّ البي دي أس تعتبر "لاسامية" معاصرة، وهذا المؤتمر يمكن اعتباره جبهة دولية جديدة لمواجهة حركة المقاطعة، ويرسل رسالة إلى كل أعداء إسرائيل، بأنها لن تخضع، وستواصل كشف ما يقال ضدها من أكاذيب.

وسيقدم المؤتمر جوائز للجهات التي قامت بمواجهة حركة المقاطعة لإسرائيل.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة