دمشق تعلن مقتل شرطي وفقد آخر على الحدود الإسرائيلية   
الأربعاء 1423/11/6 هـ - الموافق 8/1/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

جندي إسرائيلي يقوم بأعمال الحراسة قرب المثلث الحدودي اللبناني السوري (أرشيف)
أكد متحدث عسكري سوري مساء الأربعاء مقتل شرطي سوري وفقدان آخر في المنطقة العازلة على الحدود السورية الإسرائيلية.

وأوضح المتحدث أن القوات الإسرائيلية أطلقت النار في الوقت الذي كان ثلاثة مواطنين سوريين موجودين في المنطقة العازلة منهم شرطيان في زي رياضي، يتجهون لتعبئة مياه الشرب في منطقة تلاقي وادي الرقاد مع نهر اليرموك.

وأضافت وكالة الأنباء السورية أن إحدى الدوريات السورية المسلحة القريبة من موقع الحادث ردت على مصدر النيران الإسرائيلية بالمثل. واعتبر المتحدث العسكري أن إطلاق النيران على المواطنين السوريين في المنطقة العازلة يعتبر خرقا لاتفاق فصل القوات واستفزازا غير مبرر. وأكد أن التحقيقات تجري حاليا من أجل اتخاذ التدابير المناسبة.

يشار إلى أن هذه المنطقة العازلة أقيمت إثر اتفاق فصل القوات عام 1974 بين السوريين والإسرائيليين بعد حرب أكتوبر/ تشرين الأول 1973.

وفي وقت سابق ذكرت مصادر إسرائيلية أن جيش الاحتلال قتل مسلحا وجرح آخر واعتقله قرب منطقة الحمة التي تلتقي فيها الحدود السورية الأردنية الإسرائيلية المشتركة.

وقالت المصادر إن إحدى دوريات الجيش اشتبكت مع خلية مسلحة في المنطقة يشتبه في أنها تسللت من سوريا, وأضافت أن قوات الجيش تجري عمليات تمشيط في المنطقة وتشتبه في أن باقي أعضاء الخلية انسحبوا إلى داخل الحدود السورية.

وذكر قائد القوات الإسرائيلية في المنطقة آفي مزراحي أن الجنود السوريين أطلقوا النار على الجنود الإسرائيليين من موقع عسكري أثناء الاشتباك مع المجموعة المتسللة، لكنه قلل من شأن الاشتباك ووصفه بأنه حادث محلي يجب ألا يؤدي إلى إشعال الوضع في المنطقة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة