الفلبين تعرض حلا اقتصاديا لأزمة كوريا النووية   
الخميس 5/4/1424 هـ - الموافق 5/6/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)
غلوريا أرويو

قالت رئيسة الفلبين غلوريا أرويو اليوم الخميس إن الأزمة النووية في كوريا الشمالية يمكن حلها بمعالجة المشكلات الاقتصادية لبيونغ يانغ والحرص على عدم عزلها عن المجتمع الدولي.

وأكدت في طوكيو أن الحل الحقيقي للمشكلة يتطلب تنازلات من كل الأطراف، وموافقة كوريا الشمالية على التخلي عن برنامج الأسلحة النووية إلى جانب تعهد دول أخرى بضمان الحفاظ على نظامها السياسي الشيوعي.

وأضافت أرويو أنه ينبغي على كوريا الشمالية "أن تبني اقتصادها وتحد من قدرتها العسكرية خاصة النووية"، وتجمد كل عمليات تطوير الصواريخ الطويلة المدى وتعود إلى معاهدة حظر الانتشار النووي التي انسحبت منها في يناير/ كانون الثاني الماضي".

وأعربت عن اعتقادها بأن تكثيف المساعي اليابانية والأميركية والكورية الجنوبية والصينية سيعجل بالتوصل إلى حل دبلوماسي للأزمة التي تفجرت أواخر العام الماضي. وأقرت بيونغ يانغ بامتلاكها برنامجا سريا لتصنيع أسلحة نووية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة