ريغان يعين بناظير بوتو رئيسة لحكومة باكستان   
السبت 1425/10/22 هـ - الموافق 4/12/2004 م (آخر تحديث) الساعة 18:48 (مكة المكرمة)، 15:48 (غرينتش)

ريغان يسهم بتعيين بوتو رئيسة لحكومة باكستان

أكد وزير الخارجية الباكستاني السابق جوهر أيوب خان لصحيفة الحياة اللندنية أن الرئيس الأميركي السابق رونالد ريغان لعب دورا بتولي بناظير بوتو رئاسة الحكومة بباكستان 1989 لتصبح أول امرأة تحتل أعلى منصب تنفيذي ببلد مسلم.

وكان الرئيس غلام إسحاق خان الذي تولى الرئاسة الانتقالية عقب مقتل الجنرال ضياء الحق في أغسطس/ آب 1988 مترددا بنقل السلطة لبوتو التي أعدم الجيش والدها عام 1979.

وقال جوهر للصحيفة إنه كوزير للخارجية أطلع بنفسه على نص الرسالة التي أرسلها ريغان والمؤرخة 28 نوفمبر/ تشرين الثاني 1988 وموجهة للرئيس إسحاق خان، وأن ريتشارد أرميتاج مساعد وزير الخارجية الأميركي السابق والذي كان مسؤولا بإدارة ريغان وقتها وصل لإسلام آباد حاملا رسالتين من ريغان لكل من الرئيس الباكستاني وزعيمة حزب الشعب الباكستاني بناظير بوتو.

وأوضح للحياة أن أرميتاج أطلعه على نص الرسالة الموجهة لبوتو، مضيفا أن ريغان أنهى الرسالة المطبوعة بجملة كتبها شخصيا بخط يده: أتمنى أن تصبحي رئيسة الحكومة.

ورفض أرميتاج طبقا لخان إطلاعه على فحوى الرسالة الموجهة للرئيس الباكستاني، إلا أنه أكد أن القيادة الباكستانية أعلنت عقب مغادرة المسؤول الأميركي عن مراسم نقل السلطة لبوتو.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة