وزير الدفاع الأميركي ببغداد في زيارة مفاجئة   
الثلاثاء 17/2/1436 هـ - الموافق 9/12/2014 م (آخر تحديث) الساعة 12:36 (مكة المكرمة)، 9:36 (غرينتش)

وصل وزير الدفاع الأميركي تشاك هيغل إلى العاصمة العراقية بغداد اليوم الثلاثاء في زيارة مفاجئة وسط إجراءات أمنية مشددة، وهي أول زيارة من نوعها منذ زيارة وزير الدفاع السابق ليون بانيتا قبل ثلاث سنوات.

وفي ما يعتقد أنها آخر زياراته الدولية كوزير دفاع، حطت طائرة هيغل في مطار بغداد الدولي دون إعلان مسبق. وكان قد تحدث أمس من الكويت عن الغارات التي تشنها الولايات المتحدة مع قوات التحالف الدولي ضد تنظيم الدولة الإسلامية، واصفا إياها بأنها "جهد على المدى البعيد".

وأضاف هيغل في حديثه للصحفيين أمس أنه "ستكون هناك نكسات وستكون هناك انتصارات"، وتابع "أتطلع إلى الحصول على بعض التقييمات المباشرة".

وقال إنه غير مستعد للقول إن تنظيم الدولة "على وشك الهزيمة"، لكنه أشار إلى أن المكاسب الأخيرة أعطت القوات العراقية والكردية قوة دفع جديدة.

وكان القائد العسكري الأميركي جيمس تيري الذي يشرف على جهود التحالف، قد صرح أمس من الكويت أثناء مرافقته لهيغل بأن دولا حليفة للولايات المتحدة تعهدت بإرسال نحو 1500 جندي إلى العراق للمساعدة في تدريب القوات العراقية والكردية لمواجهة تنظيم الدولة الإسلامية.

وامتنع تيري عن الإفصاح عن الدول التي ستسهم بإرسال الجنود، لكنه أضاف أن هذه القوات ستمثل مزيجا واسعا من التحالف الذي يضم الآن نحو أربعين دولة. وبذلك ينضم هؤلاء الجنود إلى 3100 جندي فوض الرئيس الأميركي باراك أوباما بنشرهم في العراق.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة