برلمان أوكرانيا يدعم المعارضة بإعلان بطلان الانتخابات   
الاثنين 1425/10/16 هـ - الموافق 29/11/2004 م (آخر تحديث) الساعة 1:25 (مكة المكرمة)، 22:25 (غرينتش)

البرلمان سحب الثقة من لجنة الانتخابات (الفرنسية)

قدم برلمان أوكرانيا دعما معنويا كبيرا للمعارضة بتبنيه قرارا غير ملزم أعلن فيه بطلان نتائج الجولة الثانية من انتخابات الرئاسة التي جرت الأحد الماضي.

وتم تبني القرار بتأييد 307 نواب ومعارضة نائب واحد وامتناع 106 عن التصويت. وأقر النواب بوجود عمليات تزوير في الانتخابات وقرروا سحب الثقة من اللجنة الانتخابية المركزية التي أعلنت فوز رئيس الوزراء الموالي لموسكو فيكتور يانوكوفيتش على زعيم المعارضة فيكتور يوتشينكو.

واعتبر القرار أن النتائج لم تعكس إرادة الناخبين وأن لجنة الانتخابات فشلت في القيام بمهامها وفقا للقوانين والدستور في أوكرانيا. وأضاف رئيس البرلمان فلاديمير لتفين أن اللجنة الانتخابية فقدت ثفة النواب منذ الجولة الأولى.

ولا يتمتع البرلمان بسلطة تغيير نتيجة انتخابات الرئاسة بعدما أعلنت اللجنة الانتخابية فوز يانوكوفيتش. لكن القرار الجديد يعتبر انتصارا للمعارضة قبل أن تصدر المحكمة العليا الأوكرانية حكمها في الشكاوى التي قدمها يوتشينكو بشأن حدوث تزوير في الانتخابات.

أنصار المعارضة يصرون على إلغاء نتائج الانتخابات (الفرنسية)
تظاهرات
وجرى النقاش في الوقت الذي احتشد فيه مئات الآلاف من مؤيدي المعارضة في ميدان الاستقلال وشوارع العاصمة كييف، فارضين حصارا بشريا على المباني الحكومية لتنفيذ مطالبهم بإلغاء النتائج.

وطلب يوتشينكو من أنصاره في ميدان الاستقلال ألا يبرحوا أماكنهم حتى يتم تنفيذ مطالبهم، بينما خرج الآلاف في مدن أخرى لإعلان رفضهم فوز رئيس الوزراء.

كما تظاهر عشرات الآلاف في دونيتسك شرق أوكرانيا تأييدا لرئيس الوزراء يانوكوفيتش وللمطالبة بحكم ذاتي للمنطقة إذا  تولى المعارض يوتشينكو السلطة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة