القوات الفلبينية تقتحم معسكرا لجماعة أبو سياف   
الأحد 1423/1/11 هـ - الموافق 24/3/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

جندي أميركي وآخر فلبيني في دورية بقرية لانتوان بجزيرة لانتوان الجنوبية (أرشيف)
قال مسؤول فلبيني إن القوات الفلبينية اجتاحت معسكرا لمقاتلي جماعة أبو سياف قرب مدينة لانتوان بجزيرة باسيلان الجنوبية بعد أن أوقعت خمسة قتلى في صفوف الجماعة. وأشار إلى أن الناجين منهم فروا إلى غابة محيطة بالمدينة.

وأوضح العقيد رولاند ديتابالي أن الجنود دخلوا المعسكر وعثروا على جثث قتلى أبو سياف الخمسة بعد فرار باقي المجموعة إلى الغابة. وأشار إلى أن العمليات العسكرية مستمرة الآن، وأعرب عن اعتقاده بوقوع اشتباكات في أي وقت.

إلا أنه لم تبد حتى الآن أي إشارة لقرب العثور على الثلاثة الذين تحتجزهم جماعة أبو سياف وهم زوجان أميركيان وممرضة فلبينية. وأمس السبت بثت الإذاعة المحلية بالجزيرة التماسا من والد أحد الزوجين وابنهما بضمان سلامة الرهائن والإفراج عنهم.

وأصبحت جماعة أبو سياف التي يشتبه في علاقتها بتنظيم القاعدة هدفا لحملة عسكرية فلبينية أميركية في جزيرة باسيلان، ويشارك في هذه الحملة نحو 160 من أفراد القوات الخاصة الأميركية.

واندلع القتال في الوقت الذي أجرت فيه القوات الفلبينية والأميركية مناورات في مدينة زامبوانغا في إطار تدريبات عسكرية مشتركة لمحاربة ما يسمى بالإرهاب. وتدرب القوات الأميركية المزودة بمعدات مراقبة متقدمة الجنود الفلبينيين لمساعدتهم على إنزال الهزيمة بمقاتلي أبو سياف.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة