نقل جثمان عرفات من باريس للقاهرة   
الجمعة 1425/9/29 هـ - الموافق 12/11/2004 م (آخر تحديث) الساعة 12:11 (مكة المكرمة)، 9:11 (غرينتش)
نقل جثمان عرفات من المستشفى إلى مطار فيلا كوبليه الفرنسي (رويترز)

أجريت مراسم تشييع لجثمان الرئيس الفلسطيني ياسر عرفات في مطار فيلا كوبليه الذي نقل إليه بطائرة مروحية عسكرية فرنسية من مستشفى بيرسي الذي توفي فيه.

وفي أجواء مهيبة تعكس المكانة الرفيعة التي يتمتع بها الرئيس عرفات فقد حمل نعشه الملفوف بالعلم الفلسطيني مجموعة من الحرس الجمهوري في الجيش الفرنسي الذين لا يحملون في العادة إلا جثامين رؤساء الدولة الفرنسية وزعمائها الكبار.

وطاف العسكريون الفرنسيون بالجثمان من الطائرة العسكرية قبل أن يضعوه على متن طائرة إيرباص عسكرية أقلعت به فيما بعد إلى مطار القاهرة الدولي حيث ستجرى له مراسم تشييع رسمية قبل أن يوارى الثرى في مبنى المقاطعة بمدينة رام الله.

وحضر مراسم التأبين القصيرة زوجة الرئيس الراحل سهى ورئيس الوزراء الفرنسي جان بيار رافاران ووزير الخارجية ميشيل بارنييه إضافة إلى وزير الخارجية الفلسطيني نبيل شعث وابن شقيقته ممثل فلسطين في الأمم المتحدة ناصر القدوة والمفوضة العامة لفلسطين في فرنسا ليلى شهيد.

وكان المئات قد احتشدوا أمام مستشفى بيرسي قبل أن تقلع منه الطائرة وهتفوا "عاشت فلسطين" ونثروا الزهور في الهواء بينما حلقت الطائرة الهليكوبتر مبتعدة عن المكان.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة