صفقة أسلحة بين أميركا وعمان   
الثلاثاء 11/7/1434 هـ - الموافق 21/5/2013 م (آخر تحديث) الساعة 12:34 (مكة المكرمة)، 9:34 (غرينتش)
 عمان ستتسلم 12 مقاتلة أميركية من طراز "أف 16" في 2014 ضمن صفقة أبرمتها مع واشنطن في 2011 (رويترز)

يتوقع أن تبرم الولايات المتحدة صفقة أسلحة بقيمة 2.1 مليار دولار مع سلطنة عمان تقضي ببيعها نظاما للدفاع الجوي خلال زيارة مرتقبة اليوم لوزير الخارجية الأميركي جون كيري للبلاد، بحسب ما أفاد مسؤولون أميركيون.

وأوضح المسؤولون -للصحفيين على متن الطائرة التي تقل كيري في جولة جديدة إلى الشرق الأوسط- أن أحد الأهداف الرئيسية لزيارة كيري إلى مسقط هو المصادقة على رسالة النوايا الموقعة بين عمان وشركة رايثيون الصناعية الأميركية قبل بدء المفاوضات لإنجاز العقد النهائي.

وقال مسؤول كبير في وزارة الخارجية الأميركية إن "العمانيين قرروا في يناير/كانون الثاني شراء نظام دفاع أرض جو من صنع رايثيون، وهو ما كان الوزير (كيري) يدعمه حين كان في مجلس الشيوخ".

وكان كيري ساند بقوة عرض الشركة، التي تتخذ من ماساتشوستس مقرا لها وكان يمثلها قبل تولي حقيبة الخارجية في الأول من يناير/كانون الثاني الماضي.

وأضاف المسؤول أن "أحد الأهداف هو دفع المصالح التجارية الأميركية والإثبات لعمان أن ذلك مهم لهذه الإدارة".

ومن المقرر توقيع رسالة النوايا الأربعاء على أن يجري كيري محادثات مساء الثلاثاء مع سلطان عمان قابوس بن سعيد.

الصفقة
وما زال يتعين وضع اللمسات الأخيرة على الصفقة لكن المسؤولين أكدوا أن قيمة العقد ستقارب 2.1 مليار دولار.

وقال المسؤول الأميركي إن هذه الصفقة "ستحدث المزيد من الاندماج بين أنظمة الدفاع في الخليج وهو ما نعمل عليه منذ فترة من الوقت داخل مجلس التعاون الخليجي"، مشيرا إلى أن هناك أنظمة مماثلة في مناطق أخرى من الخليج.

وأضاف "عمان تلقت مؤخرا مجموعة ثانية من طائرات أف 16، وهي بالتالي وسيلة لمتابعة علاقتنا في مجال الدفاع، الأمر الذي سيحقق مكاسب على صعيد الترابط في العمليات".

وقال مسؤولون أميركيون إن صفقة تزويد عمان بـ12 مقاتلة أميركية من طراز أف 16 أبرمت عام 2011 على أن يتم تسليمها بحلول 2014.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة