ارتفاع عدد قتلى تفجير بيشاور في باكستان   
السبت 1429/12/9 هـ - الموافق 6/12/2008 م (آخر تحديث) الساعة 0:52 (مكة المكرمة)، 21:52 (غرينتش)
الانفجارخلف دمارا كبيرا في السوق الرئيسة بالمدينة (الفرنسية)

ارتفع عدد ضحايا الانفجار الذي وقع في السوق الرئيسة بمدينة بيشاور شمال غرب باكستان مساء الجمعة إلى 23 قتيلا و80 جريحا حسب ما ذكرت مصادر باكستانية. ولم تعرف بعد داوفع التفجير أو الجهة التي تقف وراءه.
 
ونقل مراسل الجزيرة في باكستان عبد الرحمن مطر عن العقيد مالك نفيد خان رئيس شرطة بيشاور قوله إن الانفجار نجم عن عبوة ناسفة زرعت تحت سيارة، وسبب دمارا كاملا لعدد من المحال التجارية التي اشتعلت فيها النيران.
 
وأشار المراسل إلى أنه لم تعرف حتى الآن الدوافع وراء التفجير أو الجهة المنفذة له أو الكيفية التي تم بها التنفيذ، ونقل عن مصادر في إحدى وكالات الإغاثة في المدينة أن عدد القتلى مرشح للارتفاع، خاصة أن التفجير وقع في ساعة الذروة المسائية في السوق حيث يزدحم المكان بالمتسوقين مع اقتراب حلول عيد الأضحى المبارك.
 
وأوضح أنه تمت السيطرة على معظم النيران التي اندلعت في المحال التجارية، وأن الشرطة باشرت إجراء تحقيقاتها الأولية في الحادث.
 
من جهتها نقلت وكالة رويترز عن ضابط الشرطة كاشف علام قوله "كانت قنبلة، وعدد الضحايا كبير جدا، مازال بعض الأشخاص محاصرين تحت الأنقاض".
 
وأشارت الوكالة إلى أن الانفجار وقع قرب مركز شيعي في منطقة مزدحمة من المدينة وانهار أحد المباني واندلعت فيه النيران وألحقت أضرارا بالغة بنحو ستة مبان أخرى واشتعلت بها النيران.
 يحمل طفلة أصيبت في الانفجار (الفرنسية)

من جهتها قالت وكالة أسوشيتدبرس إن عدد القتلى بلغ 20 شخصا، مشيرة إلى أن التفجير أدى إلى تدمير مسجد للشيعة وفندق وإحراق عدد من السيارات والمحال التجارية.
 
وأضافت أن دوافع التفجير أو الجهة التي تقف وراءه غير معروفة حتى الآن، لكن رئيس الحكومة الإقليمية حيدر خان هوتي قال إن "قوى خارجية" ربما تكون وراء التفجير، وهو تعبير يقصد به عادة في باكستان الجارة الهند.
 
غارة أميركية
من جهة أخرى ذكرت مصادر أمنية باكستانية أن ثلاثة أشخاص قتلوا في منطقة وزيرستان المتاخمة لأفغانستان في غارة نفذتها طائرة أميركية من دون طيار.
 
ونقل مراسل الجزيرة عن مصدر أمني باكستاني قوله إنه يعتقد أن الطائرة التي أطلقت صاروخين على منزل قرب بلدة مير علي هي أميركية قادمة من أفغانستان، مشيرا إلى أنه لم تتضح هوية القتلى.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة