موراتينوس ينقل أفكارا إسرائيلية لسوريا   
الأحد 9/12/1421 هـ - الموافق 4/3/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

موراتينوس

أعلن المبعوث الأوروبي الخاص إلى الشرق الأوسط ميغيل أنخيل موراتينوس في دمشق أنه نقل رسالة حسن نوايا من رئيس الوزراء الإسرائيلي المنتخب أرييل شارون إلى الرئيس السوري بشار الأسد تعبر عن استعداده لاستئناف عملية السلام بعد تشكيل حكومته الجديدة.
 
وقال موراتينوس بعد اجتماعه مع وزير الخارجية السوري فاروق الشرع إنه لم يحمل معه أي رسالة محددة أو ملموسة، وإنما نقل فقط أفكارا من شارون بعد انتخابه بشأن احتمالات استئناف محادثات السلام مع سوريا. وأضاف أن شارون عبر عن استعداده لاستئناف عملية السلام بعد تشكيل الحكومة الجديدة.

ولم يقل موراتينوس بشكل محدد ما إذا كان شارون سيفي بشروط سوريا لاستئناف مفاوضات السلام من النقطة التي توقفت عندها عقب انهيار المحادثات في يناير/ كانون الثاني 2000 أم لا.

وقال موراتينوس إن الشرع أكد أن السلام مازال خيارا استراتيجيا لسوريا، بشرط أن يكون هذا السلام عادلا وشاملا وقائما على أساس انسحاب إسرائيل من مرتفعات الجولان.

وصرح موراتينوس بأنه سيتوجه إلى إسرائيل لإجراء مزيد من المحادثات مع الزعماء الإسرائيليين قبل إجراء محادثات في الولايات المتحدة.

ونقل دبلوماسيون عن موراتينوس قوله في وقت سابق إن شارون مستعد لاستئناف محادثات السلام مع سوريا دون شروط وهو ما ترفضه سوريا بشدة.

وعقدت سوريا محادثات سلام متقطعة مع إسرائيل منذ عام 1991 ولكن المفاوضات انهارت دون التوصل لاتفاق بشأن مرتفعات الجولان السورية المحتلة.

ورفضت سوريا عرضا من رئيس الوزراء المنصرف إيهود باراك بالقيام بانسحاب جزئي تسيطر فيه إسرائيل على الضفة الشمالية الشرقية لبحيرة طبرية، وأصرت على الانسحاب الكامل من الجولان.

وأعرب الرئيس السوري بشار الأسد عن استعداده لاستئناف محادثات السلام مع إسرائيل في أي وقت، ولكنه أصر على ضرورة أن تؤدي المفاوضات إلى انسحاب إسرائيل الكامل من الجولان.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة