حرائق الغابات بكاليفورنيا تقترب من المدن   
الخميس 1433/10/6 هـ - الموافق 23/8/2012 م (آخر تحديث) الساعة 15:22 (مكة المكرمة)، 12:22 (غرينتش)
رجال الإطفاء يحاولون السيطرة على النيران قبل أن تقودها الرياح لالتهام المزيد من الغابات (رويترز-أرشيف)

أعلن حاكم ولاية كاليفورنيا الأميركية جيري براون حالة الطوارئ في ثلاث مقاطعات شمالية بالولاية أمس الأربعاء، حيث دمرت حرائق الغابات خمسين مبنى قبل أن تقترب من تجمع سكني بالقرب من متنزه وطني، في حين تواصل ولايات غربية أخرى مكافحة هذه الحرائق.

وقال براون إن المقاطعات الثلاث المتضررة هي بلوماس وشاستا وتيهاما، وقد سارعت فرق الإطفاء للسيطرة على الحرائق -التي يطلق عليها اسم بونديروزا- بعدما التهمت نحو ستة آلاف كلم مربع قبل أن تصل إلى ضواحي بلدة مينرال التي يسكنها نحو مائتي نسمة جنوب متنزه لاسين الوطني.

وقد طالبت السلطات سكان البلدة بالإخلاء بعدما بلغ ارتفاع النيران 23 مترا على جانب الطريق الرئيسي في البلدة.

وقال رئيس إحدى مديريات الإطفاء ويدعى شين لودرديل إن الرياح قد تحمل ألسنة اللهب إلى الغطاء النباتي المجاور لواد صخري انتهت إليه النيران، مما قد يدفع رجال الإطفاء إلى التراجع.

ومع توسع فرق الإطفاء لتشمل أكثر من 2100 إطفائي و11 طائرة مروحية، تمكنت من احتواء نحو 50% من الحرائق، لكن استمرار تقدم الحرائق -التي اشتعلت بفعل البرق- أجبر أكثر من ثلاثة آلاف شخص على الفرار من منازلهم في تيهاما وشاستا رغم رفع أوامر الإخلاء ظهر الأربعاء.

ويبلغ إجمالي المساحة التي دمرتها الحرائق في أميركا هذا العام نحو 28 ألف كلم مربع، منها 4700 كلم مربع في ولاية أوريغون وحدها التي تعد الأكثر تضررا، وفقا للإحصاءات الفدرالية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة