الرئيس الشيشاني الجديد يستبعد التفاوض مع مسخادوف   
الاثنين 20/8/1425 هـ - الموافق 4/10/2004 م (آخر تحديث) الساعة 7:59 (مكة المكرمة)، 4:59 (غرينتش)

فوز ألخانوف بالانتخابات الشيشانية قوبل بالتشكيك من قبل المنظمات غير الحكومية والمراقبين (الفرنسية)
أكد الرئيس الشيشاني الجديد الموالي لروسيا علي ألخانوف استعداده للتحدث مع الزعيم الشيشاني أصلان مسخادوف وليس التفاوض معه.

وقال ألخانوف في حديث نشرته صحيفة "أزفستيا" الروسية إن المفاوضات مع مسخادوف أمر غير وارد على الإطلاق، وأكد أن أمامه فرصة أخيرة للاعتذار أمام الشعب الشيشاني عن الحرب غير المبررة وعن ما سماها اعتداءاته المروعة.

وأوضح أنه مستعد للقاء هؤلاء الناس وللقيام بدور الوسيط إذا عادوا إلى الحياة السلمية وأقروا بأن الشعب ليس بحاجة لحمام الدم.

وكان ألخانوف فاز في الانتخابات الرئاسية الشيشانية التي جرت الأحد بحصوله على 73.48% من أصوات الناخبين.

وأثار سير العملية الانتخابية الكثير من الشكوك وخصوصا حيال نسبة المشاركة التي بلغت 85.24%، بحسب رئيس اللجنة الانتخابية الشيشانية عبد الكريم أرساخانوف.

وقد استقبلت هذه النسبة بالتشكيك من قبل منظمات غير حكومية وصحافيين لاحظوا إقبالا ضعيفا على كل مكاتب الاقتراع التي قاموا بزيارتها.

كما ندد المقاتلون الشيشان بالعملية الانتخابية ووصفوها بأنها "من عمل السلطات الروسية المحتلة", ودعوا الأسرة الدولية إلى عدم الاعتراف بنتائجها.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة