أربعة شهداء برصاص الاحتلال بالضفة الغربية   
الجمعة 28/3/1437 هـ - الموافق 8/1/2016 م (آخر تحديث) الساعة 3:05 (مكة المكرمة)، 0:05 (غرينتش)

ارتفع عدد الشهداء الفلسطينيين مساء الخميس إلى أربعة على إثر إطلاق نار من قبل جنود الاحتلال في الضفة الغربية ليصل عددهم منذ انطلاق الهبة الفلسطينية في أكتوبر/تشرين الأول إلى 149 شهيدا.

ونقلت وكالة الأناضول عن وزارة الصحة الفلسطينية أنها أبلغت رسميا من الجانب الإسرائيلي باستشهاد مواطن فلسطيني لم تعرف هويته بعد برصاص قوات الاحتلال في منطقة بيت عينون شمال مدينة الخليل جنوبي الضفة الغربية.

وزعم الجيش الإسرائيلي أن الشاب الفلسطيني حاول تنفيذ عملية طعن جندي إسرائيلي فتم إطلاق النار عليه، مما أدى إلى مقتله، وفق ما أفادت به وكالة الأناضول.

وكان ثلاثة شبان فلسطينيين قد استشهدوا في مفترق تجمع مستوطنات غوش عتصيون جنوب بيت لحم في الضفة الغربية المحتلة برصاص الاحتلال بذريعة محاولتهم تنفيذ عملية طعن.

ووفق شهود عيان، فإن قوات الاحتلال منعت طواقم الهلال الأحمر الفلسطيني من الوصول إلى المكان الذي شهد حالات اختناق مرورية باعتباره حلقة الوصل بين مدينتي الخليل وبيت لحم والمستوطنات المقامة على أراضيهما.

ويشهد مكان العملية منذ أسابيع إجراءات أمنية مشددة، حيث وقعت عدة عمليات طعن ودعس استهدفت جنودا ومستوطنين.

وقالت وزارة الصحة الفلسطيني إن الشهداء الثلاثة هم مهند زياد كوازبة، وأحمد سالم كوازبة، وعلاء عبد كوازبة من بلدة سعير شمالي الخليل.

ووفق مركز القدس لدراسات الشأن الفلسطيني والإسرائيلي، فإن الاحتلال اعتقل منذ أكتوبر/تشرين الأول 3422 فلسطينيا، وأصاب 15 ألفا و848 في المواجهات مع الشبان الغاضبين من ممارسات المستوطنين الذين يقتحمون باحات المسجد الأقصى يوميا بحماية جنود الاحتلال.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة