الكويت تعتبر قرار إغلاق مكتب الجزيرة نهائيا   
الاثنين 1423/8/28 هـ - الموافق 4/11/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

صباح الأحمد الصباح
أكدت الكويت اليوم أن قرارها إغلاق مكتب قناة الجزيرة في أراضيها هو قرار نهائي، غير أنها قالت إنه لن يكون له تأثير على العلاقات مع الدوحة.

وقال وزير الخارجية الكويتي صباح الأحمد الصباح إنه لا رجعة في قرار إغلاق مكتب الجزيرة. وأضاف الوزير "إغلاق الجزيرة ليس قرارا ضد إخواننا في قطر فالجزيرة تمثل نفسها، ومن هذا المنطلق أغلقنا مكتبها، الجزيرة لا تمثل قطر".

وتعد قناة الجزيرة واحدة من أشهر القنوات في العالم العربي غير أن العديد من الكويتيين يعتبرون أن تغطيتها منحازة للعراق. وكان موضوع تغطية القناة لقرار الحكومة الكويتية بإغلاق نحو ثلث مساحة أراضي البلاد بسبب مناورات القوات الأميركية قرب الحدود مع العراق مناسبة لاتخاذ الخطوة الأخيرة.

وقال الشيخ أحمد الفهد وزير الإعلام بهذا الخصوص "الجزيرة جيدة ومتميزة إعلاميا، لكنها لم تكن محايدة في قضايا الكويت، ومن حق الكويت اتخاذ هذا الإجراء خاصة وأنه مع جهاز إعلامي وليس دولة شقيقة". وأضاف أن الجزيرة قطاع خاص، ولا تمثل دولة قطر الشقيقة".

واعتبر وزير الإعلام الكويتي أن هناك "نوعا من المبالغة والتحريض على قضايا الكويت وجعل الكويت تظهر كما لو أنها تلعب دورا غير صحيح". في إشارة على يبدو إلى الوجود العسكري على أراضيها.

كما اتهم مسؤول خليجي في دولة مجاورة تؤيد توصية مجلس التعاون الخليجي بقطع العلاقات مع قناة الجزيرة أنها –الجزيرة- تهين العرب والمسلمين أكثر مما تفعل قناة (فوكس تي.في).

وتوترت العلاقات بين السعودية وقطر منذ أشهر بسبب المواد التي تبثها الجزيرة. كما أثارت الجزيرة غضب الولايات المتحدة أثناء الحرب الأميركية على أفغانستان بسبب بث القناة أشرطة مصورة لأسامة بن لادن الذي تطارده الولايات المتحدة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة