الزعيم الشيوعي السابق زيانغ في غيبوبة وبكين تتكتم   
الأحد 1425/12/6 هـ - الموافق 16/1/2005 م (آخر تحديث) الساعة 9:15 (مكة المكرمة)، 6:15 (غرينتش)

صورة لزيانغ تعود للعام 1987 (الفرنسية)
ذكرت مصادر متطابقة في العاصمة الصينية أن الزعيم الأسبق للحزب الشيوعي زهاو زيانغ الموضوع تحت الإقامة الجبرية منذ 15 عاما, في حالة موت سريري بأحد مستشفيات بكين.

ونقل عن مصادر مقربة من وانغ يانان أبنة زيانغ قولها أن والدها يرقد في غيبوبة وأن موته متوقع في أي لحظة, فيما واصلت الصحف الصينية الصمت إزاء الوضع الصحي للزعيم المعزول.

ومعلوم أن زيانغ (85 عاما) شوهد للمرة الأخيرة وهو يخاطب الطلبة المطالبين  بالديمقراطية في ساحة تيانانمن, قبل أن يعزل من منصبه ليحل محله جيانغ زيمين, الذي تقاعد من زعامة الحزب الشيوعي عام 2002.

ونقل ناشط حقوقي عن يانان قولها إن زيانغ الذي يرقد منذ شهر في المستشفى بسبب مرض بالرئة, ما زال منذ يومين في غيبوبة عميقة, وإن أي تغيير لم يطرأ على وضعه الصحي.

وكانت السلطات الصينية نفت الأسبوع الماضي تقارير عن تدهور الوضع الصحي لزيانغ الذي عارض استخدام القوة لقمع الطلاب الذين كانوا يطالبون بالديمقراطية.

وذكر المتحدث باسم الخارجية الصينية كونغ كوان الثلاثاء الماضي أن زيانغ عجوز تجاوز الثمانين, مضيفا أنه أصيب بعارض صحي قبل يومين وأن وضعه مستقر.

ويشير محللون إلى أن تكتم السلطات الصينية بشأن صحة زيانغ, قد يكون مرتبطا بخشيتها من أن يؤدي موته إلى اندلاع احتجاجات مناهضة للحزب الشيوعي الحاكم.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة