ربع جنود جنوب أفريقيا يحملون فيروس الإيدز   
الأربعاء 1423/5/8 هـ - الموافق 17/7/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

جنود من جيش جنوب أفريقيا يغادرون للانضمام إلى قوات حفظ السلام الدولية في بوروندي (أرشيف)
أعلن موسيوا ليكوتا وزير دفاع جنوب أفريقيا أن ما يقرب من ربع أفراد الجيش يحملون فيروس
(HIV) المسبب لمرض نقص المناعة المكتسب (الإيدز). لكنه قال إن الرقم لا يشكل خطرا على أمن بلاده.

وكان ليكوتا يرد على تقرير نشرته صحيفة محلية يقول إن جيش جنوب أفريقيا الذي كان قويا فيما مضى أصبح أفراده غير لائقين أو سنهم كبير على أداء الخدمة وأن ستة من بين كل عشرة من الجنود حاملون لفيروس الإيدز. واستشهد التقرير بأقوال طبيب بقوات الدفاع الوطني لجنوب أفريقيا وبإفادة عسكرية أمام لجنة الدفاع بالبرلمان في أواخر الشهر الماضي.

وقال ليكوتا للصحفيين ملقيا اللوم على أعضاء المعارضة في اللجنة لنشرهم معلومات خاطئة "إنه تصريح سخيف وخطير بأن 60% تقريبا من قوات الدفاع الوطني لجنوب أفريقيا مصابون بفيروس (HIV)".

جنود من جنوب أفريقيا (أرشيف)

وأضاف ليكوتا أن معدل الإصابة بفيروس الإيدز في قوات الدفاع الوطني لجنوب أفريقيا البالغ قوامها 76 ألف جندي تقترب من
23% ارتفاعا عن نسبة
17% قبل ثلاثة أعوام عندما فحص الجيش عينات من القوات التي نشرت خلال تدريبات عسكرية إقليمية.

ويوجد في جنوب أفريقيا أكبر عدد من الأشخاص المصابين بفيروس الإيدز على قيد الحياة في العالم ويقدر أن عددهم بلغ 4.74 مليون شخص في بلد يبلغ تعداد سكانه 43 مليون نسمة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة