القاسمي يعتبر أنه كان الأجدر بلقب الشرق الأوسط للراليات   
الاثنين 1428/12/1 هـ - الموافق 10/12/2007 م (آخر تحديث) الساعة 0:59 (مكة المكرمة)، 21:59 (غرينتش)
خالد القاسمي خلال رالي دبي العام الماضي (الفرنسية-أرشيف)
 
شكك الإماراتي الشيخ خالد القاسمي في نتائج رالي دبي، المرحلة الأخيرة من بطولة الشرق الأوسط للراليات، معتبرا أنه كان "الأجدر بالفوز باللقب" الذي ذهب لمنافسه القطري ناصر العطية ليحتفظ به للعام الثالث على التوالي.
 
وكان منظمو رالي دبي قرروا إنهاءه دون إكمال المراحل الثلاث الأخيرة الخاصة بالسرعة وذلك بسبب الخطورة الناتجة عن وجود سيارات للمتفرجين على طرقات الرالي كما ذكر رئيس النادي الإماراتي للسيارات والسياحة محمد بن سليم.
 
لكن القاسمي قال خلال مؤتمر صحفي عقده السبت إن هناك الكثير من علامات الاستفهام حول إلغاء المراحل الأخيرة، كاشفا عن عدم اقتناعه بقرار اللجنة المنظمة ومؤكدا أن استمرار السباق كان كفيلا بفوزه باللقب على حد قوله.
 
وامتدت انتقادات القاسمي إلى منافسه العطية قائلا إنه أدلى بتصريحات غير مبررة ضده، علما بأن وسائل الإعلام القطرية تحدثت في الأيام الأخيرة عن قيام البعض بوضع عقبات في مسار المتسابق القطري خلال الرالي.
 
وقال القاسمي إنه سبق أن تعرض لحادث خطير خلال منافسات رالي قطر عام 2005 حيث كان في طريقه للفوز ثم فوجئ في المرحلة الأخيرة بسيارة غريبة تقطع عليه الطريق فحاول تجاوزها لتفادي حادث قاتل قبل أن يضطر للانسحاب.
 
واختتم المتسابق الإماراتي تصريحاته بالقول إن "بطولة الشرق الأوسط فقدت بريقها وأصبحت لا تقدم جديدا  للسائق، عدا ما يصاحبها من تشويش يسيء إلى الروح الرياضية" مضيفا أنه لهذا السبب قرر التحول إلى بطولة العالم.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة