نائبان عراقيان يؤكدان اختطاف الأميركيين   
الاثنين 9/4/1437 هـ - الموافق 18/1/2016 م (آخر تحديث) الساعة 15:59 (مكة المكرمة)، 12:59 (غرينتش)

أكد نائبان في البرلمان العراقي اختطاف الأميركيين الثلاثة الذين أعلن اختفاؤهم مساء الجمعة الماضي، في حين كثفت قوات الأمن حملاتها بحثا عنهم.

ونقلت رويترز عن النائب في لجنة الأمن والدفاع في البرلمان محمد الكربولي أن الأميركيين الثلاثة كانوا مدعوين لمناسبة خاصة في منطقة الدورة جنوب العاصمة العراقية بغداد.

من جهته، أكد النائب في اللجنة ذاتها إسكندر وتوت الرواية ذاتها، قائلا إنهم اختطفوا في شقة بحي الصحة في منطقة الدورة.

وفي وقت سابق، ذكر مراسل الجزيرة نقلا عن مصادر أمنية إجراء حملات تفتيش واسعة في المنطقة خلال اليومين الماضين، وأنها لم ترغب في إعلان الحادثة على أمل العثور على المختطفين.

نقاط تفتيش
كما قالت رويترز إن قوات الأمن أقامت اليوم نقاط تفتيش على الطرق في جنوب شرق بغداد، وأرسلت مروحيات للتفتيش عن المختطفين الثلاثة، وهم ثلاثة متعاقدين أو مدربين مع مترجم، بحسب تقارير إعلامية.

والحي الذي تقطنه أغلبية سنية كان معقلا لمقاومة الغزو الأميركي عام 2003 ومسرحا لأعمال عنف بلغت ذروتها بين عامي 2006 و2007، كما أن للجماعات الشيعية المسلحة وجودا في المنطقة كذلك.

وقالت وزارة الخارجية الأميركية أمس الأحد إنها تعمل مع السلطات العراقية لتحديد مكان المفقودين، لكنها لم تؤكد أنهم خطفوا.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة