إسلاميو الكويت يطالبون برفض اعتماد سفير واشنطن الجديد   
الثلاثاء 1425/2/29 هـ - الموافق 20/4/2004 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

دعت حركات إسلامية بارزة في الكويت الحكومة لرفض قبول السفير الأميركي الجديد ريتشارد ليبارون بسبب خدمته في السفارة الأميركية في إسرائيل.

وطالب بيان وقعته أربع جماعات سنية وشيعية الحكومة الكويتية برفض اعتماد ليبارون القادم من تل أبيب، حيث كان يعمل هناك وذلك مراعاة لمشاعر الشعبين المسلمين في الكويت وفلسطين.

وشجبت الحركة الدستورية الإسلامية (إخوان مسلمون) والتجمع السلفي والحركة السلفية والتحالف الوطني الإسلامي (شيعي) الدعم المتواصل وغير المحدود الذي تقدمه الولايات المتحدة لإسرائيل، مشيرة إلى أن ذلك هو ما شجعها على مواصلة جرائمها، وكان آخرها اغتيال قائد حركة المقاومة الإسلامية (حماس) في غزة عبد العزيز الرنتيسي السبت الماضي.

ومن غير المتوقع أن توافق الحكومة الكويتية على هذا الطلب، خاصة أن الرئيس الأميركي جورج بوش هو الذي رشح ليبارون لهذا المنصب الأسبوع الماضي. وينتظر ليبارون موافقة مجلس الشيوخ الأميركي.

ومن المنتظر أن يحل السفير الجديد محل السفير الحالي ريتشارد جونز الذي عين مساعدا للحاكم الأميركي في العراق بول بريمر.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة